مسعود بارزاني: ينبغي الاخذ بالحسبان حقوق المكونات بالتغيير في العراق!؟

شدد رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، مسعود بارزاني، السبت، على ان أي تغيير بشأن تشكيل حكومة جديدة ينبغي أن يأخذ بالحسبان حقوق المكونات كافة.

وقال بارزاني، في بيان نشره موقعه الالكتروني اليوم، 30 تشرين الثاني 2019، “نتابع باهتمام التطورات الأخيرة و نرحب بأي خطوات تساهم بحل الأزمة ومنع الانهيار أو الفوضى أو العودة لأزمنة الدكتاتورية البغيضة”، مبينا ان ” أي تغيير ينبغي ان ياخذ بالحسبان حقوق المكونات كافة و أن يكون وفقا للأليات الدستورية، ويهدف الي استتباب الأمن و الاستقرار و فرض حكم القانون و يحقق المطاليب العادلة للجماهير المحرومة”.

وأضاف البيان ان “بارزاني، أدان قتل الأبرياء و العنف المستمر، وقدم العزاء لذوي الضحايا”.

يذكر ان رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي، أعلن أمس الجمعة، عن عزمه تقديم استقالته بعد تصاعد وتيرة الاحتجاجات وأعمال العنف، وبحسب إحصاءات غير رسمية فقد قتل نحو 400 متظاهر وأصيب الآلاف منذ اندلاع التظاهرات المناهضة للحكومة مطلع الشهر الماضي.

ويشهد العراق، منذ 1 تشرين الأول / اكتوبر 2019 مظاهرات سلمية بدأت في بغداد، ثم انتقلت الى المدن العربية الشيعية ضد الاحزاب والمنظمات التي تحكم العراق منذ 2003 والتي قتل واصيب وخطف فيها الآلاف المواطنين العراقيين، وحسب الإحصائيات الرسمية ” قتل بالرصاص الحي 690 وإصيب 18500 متظاهر وخطف 180 متظاهر كان آخرهم ياسر عبدالجبار محمد وماري ” اطلق سراحها” محم وصبا المهداوي” اطلق سراحها” وعلي هاشم” اطلق سراحه” و ضرغام الزيدي وعلي جاسب حطاب.

بعد مقتل واصابة 22 الف عراقي متظاهر سلمي رئيس الوزراء السادس بعد2003 عبدالمهدي يعلن اسقالته!؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.