مسلحون مجهولون يستهدفون محولات الكهرباء في بغداد!

أعلن المتحدث الرسمي باسم وزارة الكهرباء، مصعب المدرس، اليوم الخميس، ان مسلحين مجهولين اقدموا على استهداف ثلاث من محولات القدرة في منطقة البلديات في العاصمة بغداد محلة (٧٣٤) بعيارات نارية، بعد تجهيز المواطنين لمدة 24 ساعة منذ شهرين.
وقال المدرس في بيان، إنه:
“بسبب التجهيز المستمر للطاقة الكهربائية للمواطنين بعد شمول المنطقة بعقود (الخدمة والجباية)، ما اضر بمصالح المغرضين والمفسدين الذين يبغون ايذاء المواطنين الفقراء والبسطاء ذوي الدخل المحدود كون المشروع يصب في مصلحة هذه الفئات ويرفع عن كاهلهم مايسددونه من مبالغ عالية لاصحاب المولدات الاهلية، مقابل مبالغ قليلة وميسرة ومدعومة من الحكومة، اقدم مسلحون على استهداف ثلاث محولات في بغداد”.
واضاف ان:
“وزارة الكهرباء متمثلة بالمديرية العامة لتوزيع كهرباء الصدر قد احالت وابرمت عقداً مع شركة موج السماء قبل شهرين ضمن عقود الشراكة مع القطاع الخاص للخدمة والجباية، لمناطق شرق القناة في المحلات المرقمة (٧٢٦، ٧٢٨، ٧٣٠، ٧٣٢، ٧٣٤) وبدأت الوزارة بتجهيز الطاقة الكهربائية لمدة (٢٤) ساعة يومياً بعد ان تمكنت من ازالة الضائعات والتجاوزات، وبدأ المواطن ينعم بالطاقة الكهربائية بشكل مستمر، وتوقف تعامله مع المولدات الاهلية الموجودة في هذه المحلات، كما تـــم تخفيض الاحمال الى اكثر من ٣٠٪”.
وبين المدرس ان :
“وجهاء المنطقة وشيوخ العشائر فيها، فضلاً عن ساكنيها قد استبشروا خيراً بهذا المشروع قبل انطلاقه من خلال الندوات التي تم تنظيمها قبل الشروع فيه، الى جانب الايجابيات التي لمسوها بعد تنفيذ المشروع والمتمثلة بالتجهيز المستمر للطاقة الكهربائية والفواتير الميسرة والمخفضة التي وصلتهم، ما اثار المغرضون والمفسدون والمخربون وبدأوا بالترويج السلبي للمشروع التي لم تجدي نفعاً بسبب الحقائق التي لمسها المواطن على الارض بعد تطبيقه، مادفع بهم الى الاستهداف المسلح لايذاء المواطن”.
وناشد المدرس:
“الجهات الامنية ووجهاء وابناء المناطق ان يبلغوا على الاشخاص الذين نفذوا هذا التصرف الاجرامي ليتم محاسبتهم وفق القانون، ويكونوا عبرة لم تسول له نفسه ايذاء المواطن”.
واكد المدرس، ان:
“الملاكات الهندسية والفنية في المديرية العامة لتوزيع كهرباء الصدر قد قامت برفع المحولات التي تم استهدافها من اجل صيانتها واعادتها الى الخدمة باسرع وقت ممكن”.