مصادر: معركة تحرير الانبار ستنطلق بعد العيد وباشراف امريكي

اعلنت مصادر عسكرية عراقية، ان معركة تحرير الانبار من تنظيم “داعش” الارهابي ستنطلق بعد عيد الفطر بتخطيط وأشراف أمريكي من قبل مستشاريها المتواجدين في قاعدة الحبانية العسكرية .
وقال ضابط رفيع في عمليات الانبار رفض الكشف عن هويته لوكالة الانباء الالمانية، ان “المعركة القادمة والمرتقبة لتحرير الرمادي من تنظيم داعش ستكون تحت أشراف أمريكي مباشر من قبل مستشاريها المتواجدين في قاعدة الحبانية العسكرية 30/كلم شرق الرمادي/مركز محافظة الأنبار” .
وأضاف المصدر ان “المستشارين الامريكيين والذين يتواجدون بالمئات في القاعدة ذاتها يقومون بمنع عناصر الجيش العراقي وفصائل الحشد الشعبي بالدخول والتجوال في بعض القواطع المخصصة للمستشارين الامريكيين..عازين ذلك لعدم كشف الخطط الذين يضعوها” .
وأوضح الضابط ان” المستشارين الأمريكيين أكدوا بأن المعركة الكبرى لتحرير الرمادي ستنطلق بعد نهاية عيد الفطر بتخطيط أمريكي وإعطاء الثقل الكبير لأبناء العشائر من خلال زجهم في ساحات القتال مع تقليص لدور الحشد الشعبي والذي أصبح له اليد الطولى في المشهد العراقي“.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.