معهد واشنطن: الحكومة غير قادرة ضبط اصغر فصائل الميليشيات في العراق!

قال معهد واشنطن لدراسات الشرق الأدنى ، إن انفجار مخزن الأسلحةِ في معسكر الصقر التابع للحشد الشعبي كتائب سيد الشهداء جنوبي بغداد لم يكن الأول ولن يكون الأخير ، عازيا السبب إلى خروج الميليشياتِ عن سيطرةِ الحكومةِ العراقية السادسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 برئاسة القيادي السابق في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق عادل عبد المهدي ، وتنفيذِها لأوامر ِ إيران.
وشدّد المعهد ، على أن سيطرة الميليشيات على الأسلحة الثقيلة التي لم يعد خطرُها يقتصر على المواطن العراقي ، تتطلب ضغطا دوليا وخصوصا من الولايات المتحدة على الحكومة في بغداد ، للسيطرة على تلك الميليشيات .

وأضاف ، أن الحكومة أثبتت عدم قدرتها حتى الآن على ضبط حتى أصغر ِ فصائل الميليشيات، وأن التأثير السَلبي للجماعات المسلحة غير ِ الخاضعة للرقابة والمدعومةِ من الخارج ، في إشارة لإيران ، يتزايد على المدنيين العراقيين .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.