مقبرة جديدة للاسرى الكويتيين في بادية السماوة..فيديو

أعلن محافظ المثنى، أحمد منفي جودة، اليوم السبت 27تموز2019، العثور على مقبرة جماعية لأسرى كويتيين أعدمهم نظام صدام حسين، في بادية المحافظة .

وأفاد جودة في بيان، بأن “الأجهزة الأمنية والاستخبارية حصلت على معلومات عن وجود مقبرة جماعية للأسرى الكويتيين في بادية المثنى”.

وأوضح أن “الحكومة المحلية أبلغت الجهات المختصة باتخاذ الإجراءات القانونية للتأكد من المقبرة”.

صدام حسين- دولة الكويت 1990

وأشار إلى أن “نظام صدام حسين ملأ بادية السماوة بعشرات المقابر الجماعية ولم يستثنِ منها أحداً سواء أكانوا عراقيين كورداً أم عرباً، سنةً أم شيعة، وقد امتد ظلمه إلى الأشقاء في الجارة العزيزة دولة الكويت حيث قام بأسر وإعدام العشرات من أبناء الكويت بعد غزو بلادهم في 1990”.
وأضاف: “كما وقفنا بالأمس على مقبرة جماعية للأخوة الكورد نحن نقف اليوم على مقبرة جماعية للأسرى الكويتيين وعليه أطلب من دولة رئيس الوزراء مفاتحة الأشقاء في دولة الكويت على هذه المقبرة، وقد قمنا بالإجراءات القانونية ومفاتحة القضاء العراقي للبدء بفتح هذه المقبرة وفق السياقات القانونية”.

وكان العراق والكويت قد اتفقا، في 19 أيار 2015، على مواصلة التنسيق بملف المفقودين في حرب الخليج الثانية عام 1990، تحت إشراف الصليب الأحمر الدولي ومكتب حقوق الإنسان التابع لبعثة للأمم المتحدة في العراق “يونامي”.

يشار الى أن الكويت أعلنت أن عدد مفقوديها، أبان غزو نظام صدام حسين دولة الكويت في آب عام 1990، يبلغ 320 مفقوداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.