مقتل واصابة 12 شخصا في احدى الاسواق في البصرة

ذكر مصدر أمني في محافظة البصرة، أن شخصين قتلا، إثر مشاجرة في إحدى الاسواق الشعبية في المدينة.

وقال المصدر، اليوم الخميس (15 تموز 2021)، إن “مشاجرة مسلحة حصلت في علوة بيع الاسماك بسوق البصرة القديمة، أسفرت عن مقتل شخصين واصابة 10 آخرين بجروح”.

يشار إلى أن شاهد عيان أفاد في (6 تموز 2021)، بمقتل شاب في مقتبل عمره من قبل مسلحين في البصرة، جنوبي العراق.

وتتكرر حالات القتل والاغتيالات في محافظة البصرة أقصى الجنوب العراقي، ففي بداية الشهر الماضي أفاد مصدر أمني، بمقتل رجلٍ في قضاء الزبير، لكونه “مطلوباً عشائرياً”.

ووفق المصدر، أن:

“أشخاصاً يستقلون مركبة نوع هيونداي / إلنترا، أقدموا على قتل هذا الشخص قرب منطقة الظويهرات”.

وأكد أن “المجني عليه، من أهالي مدينة العمارة، كان قد انتقل إلى قضاء الزبير مؤخراً، كونه مطلوباً عشائرياً”.

وتشهد محافظة البصرة نزاعات و”دكات” عشائرية على مدار السنة، تستخدم فيها الأسلحة المتوسطة فضلاً عن الخفيفة، غالباً ما يسقط جراءها قتلى وجرحى من الطرفين وحتى من المدنيين.

وتعاني بعض المحافظات العراقية من تكرار الاشتباكات بين القبائل، باستخدام الأسلحة المتوسطة والخفيفة، وفي الغالب تعمل الحكومة على فضها عبر التصالح.

ويجيز القانون العراقي احتفاظ كل أسرة عراقية بقطعة سلاح خفيفة بعد تسجيلها لدى السلطات المعنية، غير أن العراقيين يحتفظون، بموجب الأعراف العشائرية، بالكثير من الأسلحة في منازلهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.