منظمة بدر: نهاية ملك البحرين حمد بن عيسى مثل نهاية الطواغيت في ليبيا والعراق

شن امين عام منظمة بدر، هادي العامري، اليوم الأحد 28تموز2019، هجوما على ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة، إثر تنفيذ حكم الإعدام بحق ثلاثة أشخاص، مشيراً إلى أن “نهاية هذا النظام ستكون كنهاية كل الطواغيت أمثال صدام حسين ومعمر القذافي وغيرهم”.

وقال العامري في بيان: “بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا نبأ استشهاد البطلين العزيزين علي العرب واحمد الملالي اللذين نفذ فيهما حكم الإعدام على يد النظام الإرهابي المتسلط على رقاب شعبنا العزيز والصابر المحتسب في البحرين”.

وأضاف أن “هذه الأساليب الإجرامية بحق شباب البحرين لن تزيدهم إلّا إصراراً وثباتاً على المبادئ والقيم الإسلامية التي تعلموها من مدرسة الحسين عليه السلام”.

وتابع أن “ذلك هو بداية الحياة الأبدية لهذين الشابين العزيزين، والبداية الحتمية لنهاية نظام آل خليفة العملاء المجرمين”.

وأشار إلى أن “نهاية هذا النظام ستكون كنهاية كل الطواغيت أمثال صدام والقذافي وغيرهم من خونة الأمة وعملاء الأجانب”.

الملك حمد بن عيسى

وأمس السبت، قالت السلطات البحرينية، إنها نفذت حكماً بالإعدام “رمياً بالرصاص”، بحق ثلاثة أدينوا في قضيتين، إحداهما مرتبطة باتهامات متعلقة بـ”الإرهاب”، والثانية بقتل إمام مسجد.

وأوضحت وكالة الأنباء البحرينية، أن “اثنين من المدانين في القضية الأولى متهمان بالانضمام لتنظيم إرهابي (لم تسمه) مكون من 12 متهماً بالخارج في إيران والعراق وألمانيا و46 متهماً في الداخل”.

ووجهت النيابة البحرينية، لهم اتهامات “بارتكاب جرائم قتل شرطيين اثيين وإصابة ثالت، ومحاولة تهريب متهمين لهم علاقة بإيران وحيازة متفجرات وأسلحة تنفيذاً لغرض إرهابي، في 4 وقائع ما بين عامي 2016، و2017”.

وقامت السلطات البحريينة، بالقبض على عدد من المتهمين في تلك القضية، وتمت إحالة المتهمين إلى المحكمة الكبرى الجنائية، التي أصدرت حكمها بمعاقبة متهمين اثنين بالإعدام و19 بالسجن المؤبد (25 عاماً)، و17 بالسجن 15 سنة، و9 متهمين بالسجن 10 سنوات، و11 متهما بالسجن 5 سنوات، وبراءة اثنين.

حزب الله: اقتحمنا السفارة البحرينية في بغداد ..حكام البحرين خانوا القدس!..فيديو

هادي العامري يقاتل الى جانب الجيش الايراني ضد الجيش العراقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.