مَن سيفوز في The Voice Kids؟

ليست مبالغة القول أنّ الجميع في انتظار الحلقة النهائية من البرنامج الذي فرَّح الجمهور العربي ورفع مستوى البرامج التلفزيونية: The Voice Kids (“أم بي سي”، “أم تي في”).
الليلة ينتهي المشوار، فمن سيعود حاملاً اللقب الحلم؟
المنافسة حادة والأولاد أثبتوا مهارة وإتقاناً يفتقدهما كثير ممن يسمّون أنفسهم “نجوماً” في العالم العربي.
ستّة مشتركين يتوزّعون على ثلاثة مدرّبين: فريق كاظم الساهر الذي يضمّ ميرنا حنا من العراق ولين الحايك من لبنان، فريق نانسي_عجرم الذي يضمّ غدي بشارة من لبنان وزين عبيد من سوريا، إلى فريق تامر حسني الذي يضمّ أمير عموري من سوريا وجويرية حمدي من مصر. أصواتٌ رائعة، لكلّ منها حضورٌ ونبرة.
تصعب التكهنات حول هوية الفائز. المعلوم واحد:
كلّ مَن وصل إلى هذه المرحلة، وأبدع أمام الجمهور وجعله ينتظر البرنامج ليل السبت، ويحزن لختام موسمه الأول بهذه السرعة، هو حتماً رابح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.