نائب محافظ كربلاء الثاني التسعيرة الجديدة للكهرباء حرب على أبناء الشعب ويجب إلغاءها

العراق نت / كربلاء
 أكد نائب محافظ كربلاء علي الميالي ، الخميس ،  ان قرار وزارة الكهرباء برفع أجور التسعيرة الجديدة هو بمثابة حرب على أبناء الشعب العراقي ، موضحا ان أهالي كربلاء عبروا عن رفضهم لتطبيق هذا القرار.
وقال الميالي لــ” العراق نت “،  ان “هذا القرار الذي صدر بغير محله ووقته وخاصة وان اغلب موظفي الدولة من العقود والأجور اليومية لم يستلموا راتبهم منذ أكثر من ثلاثة شهور “.
 واوضح ان “هذا القرار ولد احتقان وامتعاض شديد من قبل أبناء الشعب عامة وكربلاء على وجه الخصوص حيث تم أبلاغنا من قبل جمهورنا في المحافظة بعدم تطبيق هذا القرار وسوف لن يدفعوا إي مبلغ زائد “.
وأضاف  ان “هذا القرار غير مدروس من قبل وزارة الكهرباء وسوف يرهق كاهل المواطن البسيط ، وان أبناء الوطن يضحون بدمائهم من اجل تحرير الأراضي المغتصبة من الزمر الداعشية تاركين خلفهم عوائلهم وأطفالهم “.
 مطالبا وزارة الكهرباء إلى إعادة النظر بالقرار دعما للمواطن الفقير له حق على الدولة بأن توفر له الخدمات دون أثقاله بالتزامات مادية كبيرة “.
 وأشار إلى ان “إقليم كردستان يتم صرف 17% من الموازنة العامة للبلد وهي من مبالغ محافظات الوسط والجنوب وكردستان لا يدفع شيء للعراق بل يأخذ  “.
 وتابع ان “هذه الأسعار للخدمات والضرائب التي تفرض على أبناء الشعب العراقي وخاصة الوسط والجنوب سيكون لإقليم كردستان نسبة منها “.
من جانبها رفضت عضو مجلس محافظة كربلاء جنان ألوزني  عن كتلة المواطن ، التسعيرة الأخيرة لوزارة الكهرباء والتي لا تتماشى مع الوضع الاقتصادي للمواطن . “. وطالبت بإلغاء “هذه التسعيرة نهائيا وتضم صوتها إلى المطالبين بإلغاء “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.