نائب وزير الخارجية الامريكية: ايران تتحكم بـ الزعماء السياسيين في العراق!

قال جوي هود نائب وزير الخارجية لشؤون الشرق الادنى اليوم الخميس 11 كانون الاول/ ديسمبر2019، ان مطالب المتظاهرين في العراق بحكومة نظيفة وفعالة لن تحقق قبل ان تعي الطبقة السياسية الحالية بان واجب مؤسسات الدولة تقديم الخدمة للناس لا ان تكون ماكنة لصرف الاموال لاحزابهم السياسية هود اكد خلال جلسة استماع امام الكونغرس الامريكي

ان وزارة الخارجية ستستخدم كل الوسائل المتاحة امامها بضمنها فرض عقوبات لمحاسبة المتورطين بانتهاكات لحقوق الانسان وجرائم فساد في العراق ابلغ جوي هود نائب وزير الخارجية الامريكي لشؤون الشرق الادنى ابلغ لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس بان فصائل مسلحة تابعة لايران

هي من تتحكم اليوم بالزعماء السياسيين في العراق وباتخاذ القرارات المصيرية في البلد وقال هود في جلسة استماع حول اوضاع حقوق الانسان في العراق ان مقتل المئات وجرح اكثر من 20 الف عراقي خلال الاحتجاجات الاخيرة حفز الادارة الامريكية على رفع صوتها للمطالبة بوقف القتل ومحاسبة الجناة ومنح الشعب الحرية الكاملة في التعبير عن الرأي.

هذا وهاجمت مجاميع مسلحة تستقل سيارات ” بك اب”، يوم الجمعة 6 كانون الاول/ ديسمبر2019، ساحة الخلاني ومرآب السنك وسط العاصمة العراقية بغداد، ما ادى الى مقتل واصابة، أكثر من 220 من المتظاهرين السلميين المتواجدين في المنطقة.
ويشهد العراق، منذ 1 تشرين الأول / اكتوبر 2019 مظاهرات سلمية بدأت في بغداد، ثم انتقلت الى المدن العربية الشيعية ضد الاحزاب والمنظمات التي تحكم العراق منذ 2003 والتي قتل واصيب وأختطف فيها الآلاف المواطنين العراقيين، وحسب الإحصائيات الرسمية ” قتل بالرصاص الحي 790 وإصيب 19500 متظاهر وأختطف 91 متظاهر.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.