نص بيان الفاتيكان حول لقاء البابا فرنسيس مع آية الله السيستاني

كشف المكتب الصحفي لبابا الفاتيكان السبت، تفاصيل لقاء البابا فرنسيس بآية الله المقيم في مدينة النجف 160 كيلو متر جنوب العاصمة العراقية في بغداد، علي السيستاني، في منزله بالمدينة القديمة.

وجاء في بيان للمكتب، اليوم 6 مارس/ آذار2021، أن ” البابا، التقى المرجع علي الحسيني السيستاني صباح اليوم في النجف، وخلال الزيارة المجاملة التي استغرقت حوالي خمسة وأربعين دقيقة، شدد الأب الأقدس على أهمية التعاون والصداقة بين الطوائف الدينية حتى نتمكن من خلال تنمية الاحترام المتبادل والحوار، من المساهمة في خير العراق والمنطقة، للبشرية جمعاء”.

وأضاف البيان، أن “اللقاء كان فرصة للبابا لتقديم الشكر إلى السيستاني، لأنه رفع صوته مع الطائفة الشيعية في مواجهة العنف والصعوبات الكبيرة في السنوات الأخيرة، دفاعاً عن الأضعف والأكثر اضطهادا، مؤكدين قدسية الحياة البشرية وأهمية وحدة الشعب العراقي”.

وتابه انه “في إجازة آية الله العظمى، كرر قداسة البابا صلاته إلى الله، خالق الجميع، من أجل مستقبل يسوده السلام والأخوة لأرض العراق الحبيبة والشرق الأوسط والعالم أجمع”.

وكان مكتب آية الله، علي السيستاني، قد كشف في وقت سابق، تفاصيل لقاء السيستاني بالبابا فرنسيس، في المدينة القديمة بمحافظة النجف، حيث أكد أن “سماحة السيد السيستاني، التقى صباح اليوم بالحبر الاعظم (البابا فرنسيس) بابا الكنيسة الكاثوليكية ورئيس دولة الفاتيكان، ودار الحديث خلال اللقاء حول التحديات الكبيرة التي تواجهها الانسانية في هذا العصر ودور الإيمان بالله تعالى، وبرسالاته، والالتزام بالقيم الأخلاقية السامية في التغلب عليها”.

آية الله السيستاني: بحثت مع بابا الفاتيكان الفقر وكبت الحريات وحصارالشعب الفلسطيني ودور القوى العظمى بتغليب العقل ونبذ لغة الحرب!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.