نعم لامريكا يا شيعة.. (اعطونا سبب واحد).. (لنعادي امريكا).. على ان لا تكونون (بميكالين)- سجاد تقي كاظم

بسم الله الرحمن الرحيم
نعم لامريكا يا شيعة.. (اعطونا سبب واحد).. (لنعادي امريكا).. على ان لا تكونون (بميكالين)

1.    هل تريدون ان نعادي امريكا .. لمجرد اقامتها علاقات مع اسرائيل وتزويدها بالسلاح؟؟ (السؤال وماذا عن فرنسا وروسيا وبريطانيا.. والمانيا.. وكندا وبلجيكا وسويسرا واستراليا واليابان وكوريا الجنوبية.. والاردن ومصر والمغرب وباكستان والهند.. الخ )؟؟ اليست كل تلك الدول تقيم علاقات مع امريكا . وتتعامل معها عسكريا.. (فهل سوف نعادي كل دول العالم)؟؟

ولماذا فقط تريدون العداء ضد امريكا؟؟ (هل لان ماما طهران لديها مصلحة بالعداء ضد امريكا.. تريدون من الشيعة بالمنطقة السمع والطاعة لطهران)؟؟ ثم اليست امريكا تزود عشرات من الدول التي تسمى عربية واسلامية بالسلاح الامريكي المتطور ايضا كتركيا والسعودية ومصر والاردن والمغرب وباكستان والعراق وغيرها..

2.    هل تريدون ان نعادي امريكا.. لانها اسقطت حكم صدام والبعث  وحكم الاقلية السنية وموورث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة.. وتسمون ذلك (احتلال للعراق)؟؟ فهل المفروض ان نتمسك بصدام ؟؟ وماذا عن (بقية الدول التي ساهمت باسقاط صدام).. من تحالف (40) دولة ومنها الكويت.. هل المفروض ان (نعاديها جميعا)؟؟

وهل المفروض ان نرفض الخيار الوحيد لاسقاط صدام بعد 35 سنة من حكم البعث وعجز المعارضة المحسوبة شيعيا من اساقط صدام.. وعدم ظهور المهدي ع.. لانقاذ الشيعة من طغيان صدام.. فعلينا مثلا ان (نقبل بحكم صدام)؟؟ وما كان البديل لديكم لاسقاطه وقد امتلئت السجون بالمعتقلين وامتلئت المقابر بجثث الضحايا الذين قتلهم صدام والبعث وحكم الاقلية السنية.(وهل نسقتم مع امريكا) بالثمانينات للاطاحة بصدام ؟؟ ام رضيتم لانفسكم البقاء بطهران وان تكونون اجندة لها.. وهي ترفع شعارات العداء ضد امريكا؟؟ فهل تريدون من امريكا ان تدعم معارضة لشعب يرفع شعارات العداء لها؟؟ ام تريدون امريكا تسقط صدام حتى تسلمه لولي فقيه طهران الخميني مثلا الذي يعادي امريكا؟؟

3.    هل تريدون ان نعادي امريكا.. لانكم تؤمنون بنظرية المؤامرة بدعوى (امريكا جلبت صدام)؟ ؟سؤال .. ومن كان يحكم قبل صدام ؟؟ اليس (البكر وهو سني.. وعبد السلام عارف من قبله وهو سني.. والحكم الملكي وهم سنة.. والعثمانيين وهم سنة.. وبني العباس وبني امية). .وجميعهم سنة؟؟ وقبل ان تظهر  امريكا للوجود ..

ثم كيف امريكا جلبت صدام ؟؟ في وقت من قام بالانقلاب الذي اوصل البعث للحكم.. هم ضباط سنة من الجيش السابق.. والحاضنة السنية دعمته.. والمحيط العربي السني وروسيا رفضوا اسقاطه.. (فاذا كان صدام حسب نظرتكم عميل امريكي.. فلماذا تمسكت به ورفضت اساقطه دول منافسة ومعادية لامريكا كروسيا وايران وحزب الله وكوريا الشمالية وكوبا والصين.. ) وكذلك رفضت اسقاطه دول صديقة لامريكا.. كمصر والسعودية وتركيا والمانيا وغيرها)؟؟

فما ذنب امريكا اذا الحكم بيد السنة منذ مئات السنين.. وكذلك بعد سقوط الامبراطورية العثمانية وقيام بريطانيا وفرنسا برسم حدود المنطقة بسايكس بيكو.. واسست دولة مسخ باسم العراق وايضا استلم الحكم فيه السنة.. وامريكا جاءت  للمنطقة والحكم بيد السنة.. فما المطلوب من امريكا ان تفعل ؟؟ ثم لماذا تعادون امريكا.. ولا تعادون بريطانيا وايران ومصر وفرنسا التي اقامت  علاقات مع صدام مثلا ؟؟

4.    (داعش لا تحتاج امريكا لتزودها بالسلاح ولا اي مساعدة منها).. فيتهم البعض امريكا زورا بانها تدعم داعش.. او تنزل عليها مساعدات.. بشكل يثبت سخافة طارحها.. من خلال:

–       ثلث اسلحة الجيش المركزي التابع لبغداد التي تقدر بالمليارات الدولارات.. حصلت عليها داعش بعد تبخر هذا الجيش بالموصل.. وحصلت داعش من غزوة الرمادي وحدها التي سيطرت فيها على مخازن سلاح تكفي ان تدخل بها معارك لمدة سنة.. فالسؤال بعد كل  ذلك عن اي سلاح تحتاجه داعش من امريكا؟؟

–       داعش سيطرت على حقول نفط بسوريا ومنطقة العراق يدر عليها مليارات الدولارات سنويا.. ومدن واسواق اقتصادية تدر عليها اموال من جبي الضرائب .. من حركة السوق.

–       (داعش الكيان المدلل) لحكومة بغداد التي يراسها محسوب شيعيا (فرواتب موظفي دولتها.. تأتي من بغداد.. ).. (والكهرباء تحصل عليها المدن السنية الخاضعة لداعش.. من سدة الموصل الخاضعة لحكومة بغداد باعتراف حيدر العبادي).. وحتى منحة المليون للنازحين السنة القادمين من مناطق تنظيم الدولة يحصلون عليها من بغداد.. وتجار الدولة الاسلامية يحصلون على بضائعهم مباشرة من بغداد واربيل.. (فالم اقل لكم .. تنظيم الدولة الاسلامية المدللة).. فعن اي مساعدات بعد ذلك تحتاجها داعش من امريكا يا ترى ؟؟

–       اليس المفروض ان نخلق حالة التذمر والتمرد في نفوس حواضن داعش.. من اجل الثورة ضد تنظيم الدولة الاسلامية السنية (للخلافة- داعش).. فاذا الرواتب والتبادل التجاري والطاقة الكهربائية كلها تصل من بغداد.. فكيف بعد ذلك (نريد من السنة) بالمناطق الخاضعة لداعش ان تتذمر وتثور ضد التنظيم؟؟ وهم يعيشون بدلال.. (فالموظفين بلا عمل يحصلون رواتبهم.. والكهرباء تصل بدون مقابل لهم.. والتجارة مستمرة مع بغداد).. فلا حصار اقتصادي بعد ذلك على داعش (لان كل ما تريده من بضائع ومواد غذائية يصل لها من بغداد).. ومناطق وسط وجنوب.. الخاضعة للمنطقة الخضراء ؟

–       اما بخصوص (الاستخبارات).. فداعش .. حاضنتها المليونية سنية.. بالمثلث الغربي وقوتها مستمدة منها.. وبذلك تنظيم الدولة الاسلامية  .. يعرف الارض ومخارجها ومداخلها وما فيها.. فلا يحتاج الى اي استخبارات اجنبية حتى تعرفه ما يعرفه تنظيم داعش اصلا..

–       (الاختراق)..  حاضنة داعش المليونية مغلقة للسنة بعد تهجير ملايين المسيحيين واليزيديين والشيعة التركمان والشبك..  بالمقابل اعداء داعش كالجيش المركزي لبغداد مخترق من الاف السنة والكورد السنة والبعثيين.. وحاضنة الجيش المركزي مخترقة من احصنة طروادة المتمثله بالبؤر السكانية للاقلية السنية بوسط وجنوب الشيعي.. لذلك داعش هي من  تخترق الاجهزة العسكرية والامنية المعادية لها وليس العكس.. والدليل سرعة سقوط المدن والمناطق السنية بيد داعش..

5.    يتهم البعض زورا بان امريكا دعمت صدام ؟؟ السؤال بماذا دعمته ؟؟ اذا ما علمنا ان تسليح الجيش الصدامي واجهزته الامنية هي باسلحة روسية من دبابات وصواريخ وطائرات ورشاشات وغيرها.. ولم  تستقبل امريكا اي رئيس بعثي لا صدام ولا البكر في حين استقبلت روسيا صدام على  اراضيها.. ولم يزر اي رئيس  امريكي بغداد بزمن حكم صدام والبكر.. في حين استقبلت بغداد بزمن البعث زعماء سوفيت.. مما يؤكد بان صدام كان مدعوما روسيا “سوفيتيا” اساسا وليس امريكيا.. وصدام قمع انتفاضات الشيعة والكورد بسلاح روسي ؟؟ فلماذا لم نسمع احد يرفع شعارات الموت لروسيا وكلا كلا روسيا ؟؟                                                                               

6.    يدعي البعض كذبا.. بان القوات الامريكية تقوم بضرب الحشد الشعبي.. وهذه التهمة الكاذبة فندها رئيس الوزراء العبادي ووزير الدفاع خالد العبيدي والمسؤولين والضباط العسكريين بالجيش المركزي والقوى الامنية والقوات الجوية.. فهذه اتهامات باطلة تروجها ايران والقوى المعادية لاي تقارب شيعي امريكي.. فتروج لهذه الاكاذيب.. لتبقى الساحة بيد ايران.. ولو امريكا فعلا كانت تضرب الحشد الشعبي .. لما استطاع الحشد دخول تكريت وحماية طوق بغداد.. ومحاربة داعش بديالى.. فالعكس صحيح الطائرات الامريكية ناصرت الشيعة والحشد  الشعبي وضرب داعش خلال تقدم الحشد .

7.    ثم نتسائل اليس المرجع السستاني سافر للندن للعلاج.. وبريطانيا متهمة بتاسيس دولة اسرائيل بوعد بلفور.. وتقيم علاقات مع اسرائيل.. وشاركت بما يسمى العدوان الثلاثي على مصر ..  وشاركت مع القوات الامريكية بعمليات تحرير الشيعة من حكم صدام عام 2003.. (فلماذا لا تعادون بريطانيا مثلما تعادون امريكا)؟ لماذا نجد معظم السياسيين المتجنسين بالاجنبية جنسيتهم بريطانية كبهاء الاعرجي وعبد الفلاح السوداني وغيرهم؟ لماذا نجد ايران التي صدرت هذه الشعارات الفارغة من العداء ضد امريكا.. تتفاوض مع امريكا بخصوص برنامجها النووي .. وبنفس الوقت تبث سمومها بين الشيعة لاثارة العداء بين الشيعة وامريكا.. من اجل ان تفرض طهران الوصاية على المكون الشيعي بالمنطقة.. على حساب مصالح الشيعة..

8.    يتهم اصحاب نظرية المؤامرة امريكا (بانها غير جادة بمحاربة تنظيم الدولة الاسلامية السنية) داعش.. وان غاراتها الجوية غير فعالة.. للرد على ذلك (اولا الهجمات الجوية) بالعلوم العسكرية لا قيمة لها اذا لم تنسق مع قوات برية عسكرية فعالة على الارض.. فهل (هناك قوات عسكرية واحده ام متعددة تحارب داعش على الارض؟؟ وهل تنسق فيما بينها.. ام بينها خلافات)؟؟

ثانيا .. (ان المساحة التي تسيطر عليها داعش مساحتها واسعة) تشمل اراضي شاسعة من سوريا ومنطقة العراق.. والحواضن السنية بمدنها وقراها وعشائرها اعلنت البيعة لداعش.. وحتى الذين يعارضون داعش.. لن يقبلون ان يكون البديل (شيعي رافضي متمثل بالحشد او الجيش الصفوي)..

السؤال هل (القوات البرية التي تحارب داعش) مؤهلة وهل لديها قيادة  واحده.. :

–       (البشمركة، والحشد الشعبي .. يوجود صراعات بينهما .. تمخضت عن  تصريحات نارية من قبل هادي العامري وقيس الخزعلي ضد الكورد)..

–        الصراع السياسي بين (بغداد وكوردستان).. والنتيجة بين بغداد والبشمركة بالمحصلة) فلا يوجد تنسيق ايضا (فداعش موظفيها يحصلون على رواتبهم شهريا من بغداد.. في حين يؤخر حصول الموظفين في كوردستان  على رواتبهم من بغداد).. وجيش بغداد لا ينسق بشكل فعال مع البشمركة.. لذلك يشتكي الكورد من عدم تزويدهم بالسلاح الكافي من بغداد..

–       الجيش السوري والجيش المركزي لبغداد والبشمركة والحشد الشعبي والعشائر السنية.. هناك خلافات كبيرة .. و صراعات وعدم تنسيق.. ولا يوجد  غرفة  عملية مشتركة بينهما.. (والعشائر السنية) نفسها حواضن لداعش وثغرة خطرة امنية..

–       المدن السنية والقوى السياسية السنية والعشائر السنية.. بالمحصلة وبشكل عام ترفض دخول الحشد الشعبي الشيعي لمناطق السنة.. وبالمقابل الجيش المركزي غير مؤهل فهو من سلم مدينتين اساسيتان بالمثلث الغربي (الموصل والرمادي) لداعش.. (بالتبخر بالموصل.. والانسحاب  المشبوه من الرمادي).. والعشائر السنية داخل المناطق الخاضعة لداعش بايعت داعش واغلب مقاتلي داعش الـ 40 الف هم من ابناء العشائر السنية..

من كل ذلك يتبين ما يلي:

1.    عدم وجود قوات برية فاعلة على الارض تحارب داعش.. والمحصلة لا قيمة للهجمات الجوية.. لقوات التحالف الامريكي..  اذا لم تنزل قوات برية امريكية..    

2.    السنة العرب والمحيط العربي السني الاقليمي (يعارضون دخول الحشد الشعبي الشيعي للمدن السنية).. وكذلك (ايران ومليشياتها المحسوبة شيعيا) يرفضون دخول قوات برية امريكية لمحاربة داعش بالمدن  السنية ؟؟ وهذان الموقفان دخلا بمصلحة تنظيم الدولة الاسلامية ا لسنية داعش.. التي استفادة من الصراعات داخل القوى التي تحاربهم.

3.    شعور الامريكان وقوى سياسية مؤثرة داخل واشنطن.. بان (الشيعة ناكرين للجميل).. وماذا بعد القضاء على داعش:

–  فشل القوات الحكومية من هزيمة داعش.. والحشد الشعبي يملئ الفراغ شيئا فشيئا .. فهل تريدون من امريكا مثلا ان تقضي على داعش.. حتى يكون  البديل مليشية الحشد الشعبي المحسوبة شيعيا الموالية لايران والمدعومة منها؟؟  الرافعة لشعارات الموت والعداء ضد امريكا؟؟
–  حتى لو امريكا اليوم قامت بالف طلعة جوية باليوم.. ضد ارتال داعش وقواتها.. فان الاعلام المحسوب شيعيا الفصائل المسلحة المحسوبة شيعيا.. سوف تدعي بان هزيمة داعش جاءت بمباركة المرجعية وايران والحشد.. (وان امريكا حليفة لداعش ولم تدعم الشيعة ضد داعش).. فهل نريد امريكا بعد ذلك ان تدعم شيعة وحشدهم الذين انكروا الجميل الامريكي عام 2003 باسقاط امريكا لموروث 1400 سنة من حكم السنة على رقاب الشيعة .. واسقاطها صدام والبعث و حكم الاقلية السنية..                                                      
  …………………………………………………….

رسالة للشيعة:
اذا صدقت زعيما.. وارسلك للهلاك.. فلتعلم الاجيال (الحكمة).. (بان هؤلاء ليسوا قادة بل خونة)
…………………………………………………………
نصيحة للشيعة:
ماذا ينتظر المكون الشيعي.. ليأخذ قراره المصيري.. (فمن يريد حياة جديدة.. عليه ان يتخذ قرارات لم يفكر بها سابقا اصلا.. ويعمل اعمال لم يعملها من قبل).. لا ان يحاول ان ينفخ الروح بجثة هامدة.. اثبتت فشلها لعقود و اخرى لسنوات..
……………………….
واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم..  ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم   .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

http://www.sotaliraq.com/articlesiraq.php?id=3474

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.