نوري المالكي رئيس الوزراء لدورتين بعد 2003 امينا عاما من جديد الى حزب الدعوة الاسلامية في العراق

جدد حزب الدعوة الإسلامية، الثقة بأمينه العام نوري المالكي رئيس الوزراء في العراق لدورتين 2006-2014 بعد إحتلال البلد.

وابلغ مصدر، أن حزب الدعوة الاسلامية عقد مؤتمره الثامن عشر تحت شعار بهويتنا الاسلامية نواجه التحديات ونبني الوطن.

وأضاف أن، الحزب انتخب نوري المالكي بالإجماع أمينا عاما له من جديد.

وتولى المالكي الامانة العامة للحزب منذ العام 2006 إبان توليه رئاسة الحكومة العراقية الثالثة بعد إحتلال العراق، من قبل قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003، بدلا عن الناطق الرسمي لحزب الدعوة الإسلامية “وقتها” ابراهيم الجعفري الذي انشق الحزب وشكل جناحا سياسيا جديدا.

وحزب الدعوة الإسلامية، حزب سياسي عراقي وأحد الأحزاب الشيعية الرئيسية تأسس في العام 1957 ويعد المرجع الديني الشيعي محمد باقر الصدر (أعدمه نظام صدام حسين عام 1980) أحد أبرز مؤسسيه.

المالكي في قاعدة سبايكر الى جانب وزيري الوطني والدفاع ومحافظ صلاح الدين عام 2014

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.