نوري المالكي: وجود فؤاد حسين بمنصب رئاسة العراق ومن خلفه مسعود بارزاني سيكون عنصر قوة

رأى أمين عام حزب الدعوة الاسلامية رئيس ائتلاف دولة القانون، نوري المالكي،الاربعاء 26 ايلول2018 أن وجود، مرشح الحزب الديمقراطي الكردستاني، فؤاد حسين برئاسة العراق، ومن خلفه، زعيم الحزب الديمقراطي، ابو مسرور سيكون عنصر قوة.

وقال المالكي في تصريح ادلى به للصحفيين عقب لقائه وفد الحزب الديمقراطي الى بغداد، “اجتمعنا مع الوفد وسمعنا منهم أفكارا طيبة بشأن العملية السياسية وتشكيل الحكومة العراقية”.

وأردف أن “الديمقراطي الكردستاني متمسك بمرشحه لمنصب رئاسة الجمهورية”، مضيفا “كنا نرغب لو ان الاخوة الكرد قدموا مرشحا واحد لهذا المنصب”.

وتابع المالكي: “نتمنى النجاح لفؤاد حسين في تولي منصب رئاسة الجمهورية”، مشيرا الى ان “دعم زعيم الديمقراطي الكردستاني لحسين سيكون عاملا مؤثرا في حل الخلافات والمشاكل بين أربيل وبغداد”.

وأكد: “إذا كان حسين رئيسا وخلفه ابو مسرور ” مسعود بارزاني”، فسيكون عنصر قوة وإيجابية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.