هرمون التستوستيرون تحسين حياة النساء الجنسية في “سن اليأس”!

كشفت دراسة جديدة أن هرمون التستوستيرون قد يكون المفتاح لتعزيز الدافع الجنسي لدى النساء بعد انقطاع الطمث.

ووجد الباحثون أنه يمكن استخدام هذا الهرمون لعلاج انخفاض الرغبة الجنسية عند النساء، في منتصف العمر.

وأجرى فريق البحث مراجعة منهجية شاملة وتحليل لاستخدام علاج هرمون التستوستيرون من قبل النساء، بما في ذلك 46 تقريرا عن 36 تجربة شملت 8480 امرأة.

وأظهرت النتائج المنشورة في مجلة Lancet Diabetes & Endocrinology، أن هرمون التستوستيرون يمكن أن يحسن بشكل كبير من الحياة الجنسية للنساء بعد انقطاع الطمث لديهن.
وتشمل الفوائد: تحسين الرغبة الجنسية إلى جانب تقليل المخاوف والاضطرابات بشأن الجنس.

وقالت البروفيسورة سوزان ديفيس، من جامعة “موناش”، أستراليا: “تشير نتائجنا إلى أن الوقت قد حان لتطوير علاج هرمون التستوستيرون المصمم للنساء بعد انقطاع الطمث لديهن. حيث يعاني ما يقرب من ثلث النساء من انخفاض الرغبة الجنسية في منتصف العمر، ولكن لا توجد تركيبة هرمون تستوستيرون أو منتج معتمد لهن في أي بلد، ولا توجد مبادئ توجيهية متفق عليها دوليا لاستخدام التستوستيرون من قبل النساء. وبالنظر إلى الفوائد التي وجدناها للحياة الجنسية للمرأة ورفاهيتها الشخصية، هناك حاجة ماسة إلى مبادئ توجيهية جديدة”.

وقال الباحثون إن هرمون التستوستيرون مهم للصحة الجنسية للإناث، كما يساعد في الحفاظ على وظيفة التمثيل الغذائي الطبيعية وقوة العضلات والوظيفة المعرفية والمزاج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.