هشام سليم: ابنتي نورا متحولة جنسيا واصبحت نور..فيديو

كشف الفنان المصري هشام سليم، عن تعرض ابنته نورا لعملية تحول جنسي لتصبح ذكرا واسمه نور، مؤكدا أنها منذ ولادتها وهي تشعر أنها ليست طبيعية وكانت دائما تراودها الشكوك حتى بلغت 18 عاما، ليتأكد أنها ليست أنثي وأنها ذكر.

وأضاف هشام سليم، خلال حواره ببرنامج “شيخ الحارة والجريئة” مع المخرجة إيناس الدغيدي، قائلًا: “بنتي نورا بقت ابني نور وربنا اللي عايز كده وهي بتتحول جنسيًا حاليًا، وأنا مستغربتش أبدا إنها تتحول جنسيًا لأنها من ساعة ما اتولدت وأنا كنت شايف إن جسمها ولد وكنت علطول بشك في الحكاية دي”.

وتابع سليم:”في يوم من الأيام قالت لي أنا عايشة في جسم غير جسمي وكان وقتها عمرها 18 سنة ودلوقتي 26 سنة”، مؤكدا أن قرار ابنتها بالتحول لذكر شجاعة منها خاصة أننا نعيش في مجتمع يرفض مثل هذه العادات.

وأشار إلى أن جميع أسرته تعامل ابنته الآن على أنها ذكر ويشجعونه على استكمال حياته كولد الآن، معبرًا عن دعمه لأي أسرة تعاني من هذه الأزمة قائلا: “عايز أقول الله يكون في عون الابن اللي كده أو البنت، ويكون في عون أهلها، وأنا كأب مهما حاولت مش هقدر أفكر زي ما ابني بيفكر الآن”.

وعن علاقته بأولاده، أكد الفنان هشام سليم، أنه أب غير فاشل، ولكن علاقته بأبنائه في مرحلة الطفولة كانت متوترة بسبب تربيته، قائلا “تمنيت أن أزرع بداخلهم عادات قديمة، لم يدركوا معناها حينها لذلك كانوا يعتبروني دقة قديمة”.

وأضاف قائلا: “ولادي بيحبوني ويمكن مكنوش بيحبوني زمان بس لما كبروا وعرفوني حبوني، وكانوا الأول مش بيحبوني عشان كنت بحاول أربي فيهم حاجات وافهمهم على عادات قديمة بس مكنوش فهمنها ولما كبروا فهموها”.

وأشار إلى أنه تزوج مرتين ولكن مطلق الآن وما زال يحب زوجته الثانية ويتمنى أن يعودا ويرتبطا مرة أخرى، قائلا: “تزوجت مرتين وطلقتهما ولكن مراتي الثانية بحبها لحد دلوقتي وأتمنى نرجع نتجوز تاني ومش هلاقي زيها”.

وعن دخوله الفن، أكد هشام سليم، أن الفنانة فاتن حمامه، هي سبب دخوله هذا المجال، فهي أول من أقترحت أن أعمل معها في فيلم “إمبراطورية ميم”.

ولفت سليم:”لو مكنتش قابلت فاتن حمامه كان غالباً مصيري كله هيتغير، ولكن كنت غاوي الفن منذ دراستي وأنا صغير”.

هشام سليم

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت