هل يريد اسياد هادي العامري وخميس الخنجر الخير للعراق؟

حسن البو طبيخ

إنه الزمن الاغبر فقد تحالف شيخ داعش البعثي مع شيخ الحشد الشعبي باوامر مباشرة من ابو الفسنجون وبول البعير .

فقد ذهبت كل دماء الشيعة والسنة العراقيين خلال مرحلة الصراخ والهتاف والشعارات الفارغة التحريضية ادراج الرياح !؟

وهل يرجى الخير من هؤلاء اللصوص والعملاء؟

وهل يريد اسيادهم الذين امروهم بكشف إجتماعاتهم وتوثيقها الخير للعراق ؟

إنهم إجتمعوا وتحالفوا لمصالح دولهم ” الفسنجون والبول” ليقتلوا ويسرقوا ماتبقى من العراق.

من خلال تشكيل الحكومة العراقية السادسة بعد 2003!؟.

حسن البو طبيخ

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.