هوشيار زيباري يدعو لمحاسبة العبادي دوليا !

وصف عضو المجلس الاعلى لاستفتاء استقلال كوردستان، وزير الخارجية الستبق، هوشيار زيباري، اليوم الجمعة، الكورد،  بـ”العراقيين”، فيما دعا المجتمع الدولي لمحاسبة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بتهمة استخدام العنف ضدهم.
وكتب زيباري في تغريدة على صفحته بموقع تويتر، ان:
“العبادي، تسرع في استخدام القوة ضد الاكراد العراقيين، في القضايا المتنازع عليها سياسيا”، مبينا انه “يجب ان يرد عليه بمحاسبة من قبل العراق والمجتمع الدولي وخاصة الاصدقاء منهم”.
وذكر زيباري في تغريدة سابقة، أن:
“دستور العراق يقول انه لا يجوز استخدام القوات المسلحة كأداة لقمع الشعب ويجب ان لا تتدخل في الشؤون السياسية “.
فيما قال في تغريدة اخرى ردا على العمليات الاخبرة في الانبار  إن:
“العمليات ضد تنظيم داعش بالقائم للتغطية على الهجوم على قوات البيشمركة بزمار”.
ورأى وزير المالية السابق هوشيار زيباري، اليوم الخميس، أن:
العمليات العسكرية التي أعلن عنها القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي، فجر اليوم الخميس، لتحرير القائم، تأتي للتغطية على الواجهات بين القوات الاتحادية والبيشمركة.
وكان القائد العام للقوات المسلحة قد أعلن، فجر امس الخميس، انطلاق عمليات عسكرية لتحرير مناطق غرب الأنبار من عناصر تنظيم داعش، وهي آخر معاقله في العراق، بالتزامن معارك وقعت بين الحشد الشعبي والبيشمركة في عدد من المناطق المتنازع عليها.