هوشيار عبدالله : الحكومة العراقية ليس لديها شعور بالمسؤولية تجاه البيشمركة

قال عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية هوشيار ان الحكومة العراقية ليس لديها شعور بالمسؤولية تجاه قوات البيشمركة بدليل أنها لم تبادر حتى الآن بتسليحها أو دعمها بأي شكل من الأشكال رغم معرفتها بحجم التضحيات التي قدمتها هذه القوات في حربها ضد تنظيم داعش الإرهابي .
وأوضح في بيان تلقت “العراق نت” نسخة منه، :”  ان تسليح البيشمركة ودعمهم من قبل الحكومة العراقية بات ضرورة ملحة وواجباً وطنياً ، ومن المؤسف أن الحكومة العراقية لم تُنصف هذه القوات سواء قبل سقوط الموصل أو بعدها ، رغم أن هذه القوات جزء أساسي من منظومة الدفاع العراقية “.
وأضاف عبدالله :” ان البيشمركة دافعوا عن الأراضي العراقية داخل وخارج اقليم كردستان ، وعندما يدافعون عن الإقليم فإنهم يدافعون في الوقت ذاته عن أكثر من مليوني نازح متواجدين داخل الإقليم ، وتضحياتهم يشهد لها القاصي والداني ويعترف بها حتى خصوم إقليم كردستان داخل العملية السياسية “.
وتابع :” نحن نرحب بتسليح قوات البيشمركة عبر القنوات الرسمية من خلال الحكومة الإتحادية كجزء من واجباتها ، وطالما أن هناك رفض من قبل بعض الجهات لتسليحهم خارجياً من الولايات المتحدة الأمريكية نرى من الضروري أن نلحّ أكثر على الحكومة الإتحادية بأن تكون منصفة في تعاملها مع البيشمركة وأن ترفع الغبن والإجحاف عنهم ، فحتى أفراد قوات حرس الحدود الكرد الذين يفترض أنهم جزء من وزارة الداخلية في الحكومة الإتحادية لايتمتعون بمخصصات الخطورة أسوة بزملائهم العرب لأن الألوية التابعين لها داخل الإقليم “.
وأضاف :” لقد آن الأوان لإنهاء هذه الممارسات الخاطئة وتصحيح نظرة بعض الجهات السياسية تجاه هذه القوات الوطنية التي تدافع عن جميع الأراضي العراقية وتوفر الأمن للعراقيين بغض النظر عن انتماءاتهم القومية والدينية والطائفية “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.