وثيقة..الهيكلية الجديدة لـ الحشد الشعبي

صادق رئيس الوزراء السادس بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 القيادي السابق في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق عادل عبدالمهدي على الهيكلية الجديدة لهيئة الحشد الشعبي، مانحا صلاحيات واسعة لرئيس الهيئة فالح الفياض، مع استبعاد منصب نائب رئيس الحشد الذي يشغله ابو مهدي المهندس.

وبحسب الوثائق، اليوم (20 ايلول 2019)، فقد تضمن الامر الديواني “المصادقة على الهيكلة التنظيمية الخاصة بهيئة الحشد الشعبي، وإلغاء جميع العناوين والمناصب التي تتعارض مع العناوين الواردة في الهيكلية المذكورة”.

وبحسب الامر فقد تم منح رئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض صلاحيات واسعة، منها “صلاحية التعيين بالوكالة للمناصب والمدراء في الهيئة، وعرضها علينا – رئيس الوزراء- لغرض الموافقة من عدمها”.

وتظهر وثيقة أخرى، توجيه الفياض مديريات وتشكيلات هيئة الحشد الشعبي إلى العمل بموجب الأمر الديواني، اعتبارا من تاريخ صدوره.

جدير بالذكر ان الهيكلية الجديدة لهيئة الحشد تخلو من منصب نائب رئيس الهيئة والذي كان يشغله جمال جعفر محمد علي ” ابو مهدي المهندس ” المقرب من ايران والمطلوب للقضاء الاميركي.

ابو مهدي المهندس: الاميركيون ادخلوا 4 طائرات مسيرة اسرائيلية لاستهداف مقرات عسكرية عراقية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.