وزارة الخارجية السابعة بعد 2003 ترد على رئيس المشروع العربي في العراق: العلاقات الخارجية ليست مسؤوليتك!

ردت وزارة الخارجية العراقية برئاسة القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني فؤاد حسين، اليوم الأربعاء 12 مايو/أيار 2021، على زعيم المشروع العربي في العراق، خميس الخنجر، الذي ذكر في مقابلة متلفزة أنه يقوم بنقل الرسائل الحكومية إلى دول الجوار، مؤكدة أنها “هي من تضطلع بدور العلاقات مع الدول وليس أي طرفٍ آخر”.
وكان الخنجر، ذكر في مقابلة متلفزة مع الإعلامي أحمد ملا طلال، بثتها قناة UTV، أنه يقوم بنقل الرسائل الحكومية إلى دول الجوار.
وقال:

“أنا أنقل رسائل حكومية إلى تركيا وبعض الدول العربية”، في إشارة إلى دور دبلوماسي يلعبه.
وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في بيان، رداً على الخنجر، إن وزارة الخارجية “هي من تضطلع بدور العلاقات مع الدول وليس أي طرفٍ آخر”.
وأكد أن:

“الحوارات التي جرت على مستوى المنطقة تمت عبر وزارة الخارجيّة العراقية، تنفيذاً لتوجيهات الحكومة، ولا دخل لأي طرف آخر في ذلك”.
وقال المسؤول الأمني في كتائب حزب الله، أبو علي العسكري، يوم الاحد، ان ما طرح خلال لقاء زعيم المشروع العربي في العراق خميس الخنجر مع وزير الخارجية الإيرانية جواد ظريف في بغداد اربك ترتيب وضع قاطع جرف الصخر، وجعل امكانية الحديث بامن اطراف القاطع اكثر صعوبة وتعقيدا.
جاء ذلك في تغريدة للعسكري على “تويتر” اليوم، 2 ايار 2021، وأضاف ان:
“الوضع الامني في الطارمية والمخيسة في ديالى لن يستقر الا باستنساخ تجربة جرف النصر”، وفيما يلي نص التغريدة:-

فؤاد حسين