وزير الداخلية في الحكومة السادسة يشكل حزبا لخوض الانتخابات 2021 وتشكيل الحكومة الثامنة في العراق بعد 2003

أعلن في العاصمة العراقية بغداد، عن تشكيل حزب سياسي وكتلة سياسية جديدة بأسم واثقون، للمشاركة في الإنتخابات النيابية في 10 أكتوبر/تشرين الأول 2021.
وتشكل الحزب الجديد بزعامة وزير الداخلية في الحكومة العراقية السادسة بعد سنة 2003 ياسين طاهرالياسري.
وقد تقّدمت عائلات خمسة عراقيين، يوم الثلاثاء 6 أبريل/ نيسان 2021، بشكوى قضائية في باريس ضد رئيس الوزراء السادس في العراق بعد سنة 2003 القيادي السابق في المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق عادل عبد المهدي تتّهمه فيها بـ”جرائم ضد الإنسانية وتعذيب وإخفاء قسري” خلال قمع التظاهرات السلمية في بغداد ومدن الجنوب والفرات الأوسط مطلع تشرين الأول/أكتوبر 2019، وفق ما أعلنته محامية تمثلها.
وتم التقدّم بالشكوى القضائية لدى النيابة العامة المختصة بمكافحة الجرائم ضد الإنسانية في محكمة باريس، وفق المحامية جيسيكا فينال.
وفي مطلع الأول/أكتوبر 2019، أدى الغضب الشعبي حيال فساد وفشل الطبقة السياسية بعد 2003 في إدارة العراق إلى انتفاضة غير مسبوقة (انتفاضة تشرين2019) في بغداد ومناطق الجنوب والفرات الأوسط تخللتها أعمال عنف أسفرت عن مقتل 600 شخص وإصابة 30 ألفا حسب الرئيس الخامس في العراق بعد 2003 القيادي في الإتحاد الوطني الكردستاني برهم صالح الذي وصف قتلة المتظاهرين بالخارجين عن القانون فيما وصف وزير الدفاع في الحكومة السادسة بعد 2003 نجاح حسن علي، قتلة المتظاهرين بـ طرف ثالث!، ووقعت إحدى أكثر الأحداث دموية في هذه التحركات في الناصرية حيث قتل نحو 30 متظاهرا على جسر الزيتون، ما أثار موجة من الغضب في العاصمة العراقية بغداد ومدن الجنوب والفرات الأوسط وأدى بآية الله المقيم في مدينة النجف 160 كيلو متر جنوب العاصمة العراقية بغداد، علي السيستاني بتوجيه رئيس الوزراء السادس بعد 2003 القيادي السابق في المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق عادل عبد المهدي إلى تقديم استقالة وتكليف مدير المخابرات الوطنية مصطفى الكاظمي بتشكيل الحكومة السابعة بعد 2003.

شكوى قضائية في فرنسا تتهم رئيس الوزراء السادس في العراق بعد 2003 بـ”جرائم ضد الإنسانية” خلال قمع المظاهرات السلمية 2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.