السيسي: تأمين الجبهة الداخلية لا يعني الانصراف عن حماية حدود الدولة

وزير الدفاع المصري عبد الفتاح السيسي يقول خلال حضوره مناورة “بدر 2013” إن تواجد الجيش المصري بالشارع “هو بأعداد محدودة ولا يوثر على كفاءتنا القتالية لأن القوى الحقيقية للجيش المصري تواصل التدريب لحماية حدود الدولة”.

أكد وزير الدفاع المصري الفريق أول عبد الفتاح السيسي، أن مصر لن تتقدم إلا بالعمل والصبر والنضال، موضحاً أن مشاكل مصر أكبر من خلافاتنا ولن ننجح إلاً إذا كانت قلوبنا على بعض.

وأضاف وزير الدفاع، خلال حضوره الإثنين، مناورة “بدر 2013” بالذخيرة الحيّة بالجيش الثالث ان “تواجدنا بالشارع بأعداد محدودة لا يوثر على كفاءتنا القتالية لأن القوى الحقيقية للجيش المصري تواصل التدريب والحفاظ على كفاءتها القتالية ويخطئ من يعتقد أن يغلب المصريين ونحن موجودون، “كما أن الجيش المصري مستعد دائماً للتضحية من أجل الوطن”.

وأردف القائد العام للقوات المسلحة المصرية، أن القوات المسلحة حريصة على رفع الكفاءة القتالية بشكلٍ مستمر، وأن القيام بدور في تأمين الجبهة الداخلية ﻻ يعني الإنصراف عن المهمة الرئيسية للجيش في حماية حدود الدولة.

وأشار بيان للمتحدث العسكري المصري العقيد أحمد محمد علي إلى تأكيد السيسي على أن الكفاءة القتالية للقوات المسلحة في أعلى مستوياتها، كما أن الجيش سوف يظل دوماً حامياً لإرادة الشعب المصري، وأن خارطة الطريق ماضية في طريقها للتأسيس لدولة ديمقراطية.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.