الشبوط : شبكة الاعلام العراقي تتمتع بالحيادية وغير مروجة لحزب الدعوة او نظام المالكي

اكد المدير العام لشبكة الاعلام العراقي محمد عبد الجبار الشبوط،ان شبكة الاعلام العراقي تنمتع بالحيادية في التعامل مع الكتل السياسية  وهي غير مروجة لحزب الدعوة او نظام رئيس الوزراء الحالي نوري المالكي.

وكان ائتلاف الوطنية الذي يترأسه اياد علاوي قد وصف وعلى لسان الناطقة باسمه ميسون الدملوجي شبكة الاعلام العراقي “بانها وريثة اعلام النظام السابق، وهي تروج بشكل واضح فقط لرئيس الحكومة، وانها فاقدة للمصداقية والحيادية”.

وقال الشبوط في تصريح صحافي:

ان “ورود تصريحات تتهمنا بعدم الحيادية لايعني انها صحيحة فالشبكة تقف بقوة الى جانب القوات المسلحة والحكومة في حربها ضد الارهاب وهذه ليست مسألة انتخابية حتى نُطالب بالحيادية وعلى من يزعم بوجود الانحياز ان يقدم الدليل”. حسب قوله

وأضاف الشبوط “نعم نتعرض احيانا لبعض الضغوط من قبل جهات غير حكومية.دون ان يسمي تلك الجهات.

وكانت كتلة الأحرار قد اتهمت، في وقت سابق، قناة العراقية شبه الرسمية “بعدم الحيادية والتعامل بازدواجية مع الكتل السياسية”، مبينة ان “العراقية باتت قناة الحزب الواحد والشخص الواحد”، وطالبت “باقالة مدير اعلام الشبكة محمد عبد الجبار الشبوط لاخفاقه في ادارة الشبكة وبقضايا فساد”.

وكانت لجنة النزاهة النيابية كشفت في تشرين الأول الماضي أن الشبكة تواجه تهم عدم الحيادية والإسراف، بينها صرف ما يزيد على نصف مليار دينار على إنتاج مسلسل بسيط”، وأكدت نيتها وقف ميزانية شبكة الإعلام العراقي الى حين انتهاء التحقيقات التي ستجريها لجنة تضم أعضاء من كتل سياسية مختلفة.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.