تفخيخ “المؤخرة” أسلوب جديد للانتحاريين

اعترف إرهابي معتقل لدى القوات الأمنية العراقية، اليوم السبت، بأن الانتحاريين بدأوا يستخدمون نوعا جديدا من التفخيخ وذلك بإدخال حشوة ديناميت عالية الانفجار في “الفتحة الشرجية”.
وقال مصدر امني رفيع لـ”المسلة” إن “تحقيقات مع إرهابي معتقل من جنسية عربية، اسفرت عن اعترافه بان الانتحاريين من تنظيم داعش بدأوا باستخدام نوع جديد من تفخيخ انفسهم، وذلك من خلال وضع اصبع ديناميت عالي الانفجار في الفتحة الشرجية”.

وأضاف المصدر الذي اشترط عدم الكشف عن اسمه أن “الإرهابي اعترف ان هذا النوع يهدف الى الاستغناء عن الحزام الناسف الذي يشكل حجمه نقطة ضعف على الانتحاري في كشفه من قبل القوات الأمنية، اما اصبع الديناميت فأنه يكون داخل الجسم ومستقرا في الأمعاء الغليظة”.

ويبدوا ان هذه الطرق ليست بجديدة على التنظيمات الإرهابية، اذ قام مسلحون من “داعش” بالاستيلاء على خمس محال لبيع الملابس الداخلية النسائية، لاستخدامها للتمويه العناصر الأمنية بانهم نساء ولا يجوز تفتيشهم، فضلا عن حلق لحاياهم وشواربهم ووضع المكياج.

وبخصوص احدث التطورات الامنية في الانبار، نفت قيادة عمليات الجزيرة والبادية، امس الجمعة، ما صرح به رئيس مؤتمر صحوة العراق احمد أبو ريشه بدخول 150 عجلة لـ”لإرهابيين” من “داعش” الى الانبار عبر الحدود السورية.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.