“الاحرار”:عزم المالكي صرف الموازنة من دون مصادقة النواب .. دكتاتورية واضحة واعلان عن موت البرلمان

انتقدت “كتلة الأحرار” رئيس الوزراء نوري المالكي، بسبب موقفه المعادي للبرلمان وقضية الموازنة العامة.

وقالت النائبة عن “الاحرار” ايمان الموسوي، إن “الحكومة أرسلت الموازنة العامة للدولة إلى مجلس النواب بوقت متأخر بأربعة أشهر عن الموعد المحدد”، مشيرة إلى أن هناك “أموراً تتعلق بمطالب التحالف الكردستاني وقضايا أخرى بالموازنة، تتطلب وقتاً لدراستها والاتفاق بشأنها بين الكتل البرلمانية”.
وأضافت الموسوي، أن “تأخر المصادقة على الموازنة جاء نتيجة لسياسة اتبعها رئيس الحكومة، نوري المالكي الذي خطط لذلك مسبقاً لوضع البرلمان أمام الأمر الواقع”، موضحة أن “المالكي أراد من خلال تأخير إرسال الموازنة، الضغط على البرلمان كي يمررها برغم ما فيها من مشاكل وقضايا تخدمه لأغراض سياسية وانتخابية”.
ولم توفر الموسوي بعض زملائها النواب موضحة إلى أن “الكثيرين من أعضاء مجلس النواب، أصبحوا أداة بيد الحكومة ويأتمرون بأمرها، ويفضلون مصالحهم الحزبية والشخصية على الوطنية”.
وتابعت الموسوي، أن “إعلان رئيس الحكومة، عن عزمه صرف الموازنة من دون مصادقة البرلمان عليها، يمثل منتهى الدكتاتورية”، مستطردة أن ذلك “يشكل كارثة حقيقة وإعلاناً عن موت السلطة التشريعية”، مشددة على ضرورة “اتخاذ موقف حازم لمنع رئيس الحكومة من التصرف بالموازنة”.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.