طارق حرب: قانون الانتخابات يجيز انسحاب القائمة الانتخابية

اكد الخبير القانوني طارق حرب، اليوم الثلاثاء، ان قانون الانتخابات يجيز انسحاب القائمة الانتخابية او بعض اعضائها عند استبعاد رئيس القائمة او بعض اعضائها، خاصة مع احتمال تأثر نتائج القائمة بهذا الاستبعاد.
وقال الخبير القانوني في تصريح صحافي: ما دار في وسائل الاعلام عن جواز انسحاب القائمة الانتخابية او عدد من اعضائها من المنافسة الانتخابية بسبب استبعاد رئيس القائمة او عدد من اعضائها لعدم توفر الشرط الخاص بحسن السيرة والسلوك.
يجوز قانونا للقائمة الانتخابية ولاعضاء هذه القائمة الانسحاب من المنافسة الانتخابية في الانتخابات المزمع اجراؤها في 30 نيسان الجاري، بسبب استبعاد رئيس القائمة او بعض اعضائها لعدم توفر شرط حسن السيرة والسلوك المقرر بموجب قانون الانتخابات رقم 45 لسنة 2013″.
وأضاف قائلا “ان القانون المذكور يجيز للقائمة الانتخابية كما لاعضائها الانسحاب من المشاركة في الانتخابات لأي سبب آخر، لاسيما اذا أثر استبعاد رئيس القائمة او بعض اعضائها على النتائج التي يمكن ان تحصل عليها القائمة او اعضاءها بسب بهذا الاستبعاد”.
واشار الخبير القانوني الى “عدم وجود نص في قانون الانتخابات رقم 45 لسنة 2013 يوجب على الفائمة او على مرشحيها الاستمرار في ا لعملية الانتخابية”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.