وفاة الفنان القدير زهير عباس

توفي الفنان الرائد والمخرج والإذاعي المخضرم زهيرعباس، اليوم الاثنين، عن عمر ناهز الثانية والسبعين ليترك ارثاً كبيراً لخمس عقود قضاها في المجال الفني، فيما نعت الاوساط الفنية مؤكدة وفاة الفنان القدير في العاصمة الاردنية عمان صباح اليوم. والراحل مواليد الكاظمية عام 1942، من الشخصيات الفنية التي استطاعت ان تبني مسيرة فنية وتاريخ لا يمكن لاحد تجاهله، ويعتبر ممن أسس ثقافة فنية في مسارات الفن العراقي المرئي والمسموع. بدأ العمل في اذاعة الجمهورية العراقية من بغداد وهو بسنّ الثامنة عشرة، ونال شهادة البكالوريوس في كلية الآداب فرع اللغة العربية . أخرج كماً كبيرا من التمثيليات والمسلسلات الإذاعية ووضع للكثير منها الموسيقى التصويرية وقد عمل مع العديد من الفرق التلفزيونية والمسرحية التي قدمت أعمالها من خلال التلفزيون العراقي وبشكل مباشر على الهواء، وترأس أقساماً عديدة في إذاعة بغداد وصوت الجماهير في الستينيات والسبعينيات. وكان أول مراقب تمثيليات فيها أواسط السبعينيات، وأول مدير إنتاج إذاعي، وفي السينما قدم مجموعة من الافلام اهمها فيلم الجابي وافلام اخرى.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.