مصاهرة لبنانية (بريطانية) – هوليوودية (أميركية)!

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

نصر المجالي: ذكرت مجلة بيبول نقلا عن مصادر لم تسمها أن علم الدين البالغة من العمر 36 عاما شوهدت وهي تضع خاتما كبيرا الأسبوع الماضي في مطعم بلوس أنجليس حيث يبدو أنها كانت تحتفل مع كلوني البالغ من العمر 52 عاما وأصدقاء بخطبتها.

ونقلت بيبول عن أحد المصادر قوله “يحاول جورج وآمال أن يحتفظا بكل شيء في نطاق ضيق لكنهما أيضا لا يحاولان إخفاء هذا حقا لا يبدو الأمر كذلك”. ولم يرد ستان روزنفيلد ممثل كلوني على بريد الكتروني أرسلته رويترز سعيا للحصول على تأكيد. وقال لصحيفة (نيويورك بوست) يوم الجمعة إنه لا يعلق على الحياة الشخصية للممثل، لكن الصحيفة أكدت نبأ الخطوبة.

وتقول تقارير إعلامية إن كلوني وعلم الدين يلتقيان منذ تشرين الأول (أكتوبر) 2013، وتعمل علم الدين في مجال القانون الدولي وحقوق الإنسان أما كلوني فهو نشط دولي في مجال حقوق الإنسان. وتزوج كلوني الذي فاز مرتين بجائزة الأكاديمية الأمريكية للعلوم والفنون السينمائية (أوسكار) مرة واحدة لكن منذ طلاقه في 1993 لزوجته تاليا بالسام ظل واحدا من أشهر فناني هوليود العزاب.

في البيت الأبيض
يذكر انه بعد أن عرض النجم العالمي جورج كلوني فيلمه الأخير “Monuments Men” في البيت الأبيض في فبراير/ شباط الماضي، ظهرت صور خاصّة له تؤكّد اصطحابه المحامية اللبنانية أمل علم الدين خلال هذا الحدث الخاصّ والمهمّ.

ووفق ما نشره موقع صحيفة (ميل أون لاين -MailOnline) البريطانية من صور، بعد مرور أسبوع على هذا الحدث، ظهر كلوني برفقة المحامية اللبنانية، التي كانت عرضة لإشاعات تحدّثت عن علاقة عاطفية تجمعها بالنجم الهوليوودي.

واللافت في حدث البيت الأبيض ذلك، هو اقتصار الحضور على أبطال الفيلم داني مات وبيلي راي ومخرج الفيلم، إضافة الى والدي كلوني نينا وجورج نيك، ما كان قوّي الاحتمال القائل بأن اصطحاب أمل لم يكن نتيجة علاقة سطحية تقتصر على الصداقة أو الأعمال الخاصة بالأمم المتحدة.

ورغم أن الصور التقطت بعد العرض في مطعم فندق ويلارد ” WillardHotel” أثناء الاحتفال مع الأصدقاء هناك، إلا أن مصدراً في داخل البيت الأبيض أكّد وجود المحامية خلال عرض الفيلم في وضعيّة حميمة مع كلوني وأهله.

وعند الاستفسار رسمياً من البيت الأبيض حينها، إن كانت أمل علم الدين من الحاضرين، لم يصدر أيّ جواب نظراً إلى حساسية وضعها كونها محامية جوليان أسانج العدو الأكبر للرئيس الأميركي أوباما.

تساؤلات
يذكر أن الكثير من التساؤلات كانت قد ظهرت بعد التقاط البابراتزي صوراً للنجم كلوني يتناول العشاء مع اللبنانية أمل علم الدين في تشرين الأول (أكتوبر) 2013 في لندن، بالرغم من نفي كلوني أن تكون بينه وبين الفتاة اللبنانية أيّ علاقة عاطفية.

يذكر ان أمل علم الدين، هي لبنانية الأصل عمرها 36 عاما ولدت في بيروت درست في كلية الحقوق في جامعة نيويورك وتعيش حالياً في لندن متمرسة باللغة الفرنسية، العربية والإنكليزية. وعلم الدين محامية بارعة متخصصة في القانون الدولي، حقوق الإنسان، تسليم المجرمين والقانون الجنائي لدوتي ستريت تشامبرز وهي شركة محاماة في لندن.

محامية أسانج
وفي عام 2011  بدأت بتمثيل مؤسس ويكيليكس جوليان أسانج في معركته ضد تسليمه من السويد. وتم تعيينها أيضا من قبل العديد من لجان الأمم المتحدة ومن مستشار الأمين العام للأمم المتحدة السابق كوفي عنان.

وكانت أمل علم الدين حازت شهادة في القانون من جامعة أوكسفورد البريطانية وسافرت للدراسة في كلية الحقوق بجامعة نيويورك في عام 2000، لفصل دراسي واحد. وبعد تخرجها من جامعة نيويورك، إنضمت إلى قسم التقاضي سوليفان وكرومويل في نيويورك ومارست القانون الدولي هناك لمدة ثلاث سنوات.

ويشار الى انه قبل حذف صفحتها على تويتر، كان لديها ما يقارب1.800 متابع منهم أشتون كوتشر وجوليا جيلارد رئيسة الوزراء السابقة لأستراليا، وفي العام الماضي، تم التصويت لها في أحد المواقع كأكثر محامية إثارة ووصفت بأنها جميلة بشكل مذهل وناجحة بشكل ملفت.

كلوني الايرلندي
أما الممثل جورج كلوني، الذي ينتمي لأصول أيرلندية كاثوليكية، هو ابن الصحافي نيك كلوني وابن عارضة الأزياء السابقة نينا كلوني وكان أول ظهور له على شاشة التلفزيون وهو في الخامسة من عمره وذلك في البرنامج الذي كان يقدمه والده وبعدها لم يظهر مرة أخرى إلا عندما أصبح في 20 من عمره.

انتقل إلى جورج التمثيل وقام بتمثيل العديد من الأفلام وسطع نجمه في سماء هوليوود، وعين سنة 2008 سفير السلام التابع للأمم المتحدة.

ومنذ الانتخابات الأميركية 2004 وكلوني يشارك في المجال السياسي، فقد كان من الداعمين للمرشح الديموقراطي جون كيري، في عام 2005، قام بإخراج أول فيلم، الذي حمل اسم (مساء الخير، حظا سعيدا)، دار حول المكارثية السياسية.

وقام كلوني بزيارة أقليم دارفور في السودان في عام 2006، وهو يعتبر من أكبر الداعمين لانفصال جنوب السودان وقام بزيارة إلى جوبا العاصمة المنظرة لدولة جنوب السودان الجديدة، مما حدا بالبعض، للتكهن بأن لكلوني طموحات سياسية، كزميله الممثل ذو الميول الجمهورية، وحاكم ولاية كاليفورنيا، آرنولد شوارزنيغر، لكنه نفى ذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.