الانتهاء من وضع خطة لحماية الزيارة الشعبانية

اعلن قائد عمليات الفرات الاوسط الفريق الركن عثمان الغانمي، اليوم الاحد، الانتهاء من وضع الخطة الامنية الخاصة لحماية الزوار الذين سيتوجهون الى محافظة كربلاء المقدسة لأداء زيارة النصف من شعبان التي تتمثل بمولد الامام المهدي (عج)، فيما استبعد فرض حظر للتجوال خلال هذه المناسبة.
وقال الغانمي في بيان، إنه “تم الانتهاء من وضع الخطة الامنية الخاصة بالزيارة الشعبانية”، مؤكدا “قمنا بنشر القوات على جميع المحاور لتأمين الوفود المشاركة بالزيارة”.
وأضاف الغانمي “المرحلة الاولى كانت مع المعلومات الاستخباراتية ومسح الارض ومسكها لمنع حصول أي خرق امني، والمرحلة الثانية هي نشر القوات الأمنية على المحاور الاربعة للمدينة، من جهات كربلاء بغداد وكربلاء النجف وكربلاء بابل وكربلاء الانبار”.
وأوضح قائد العمليات ان “الاجهزة الامنية تقوم الان باستطلاعات كاملة على وفق القواطع التي قسمت من خلالها مدينة كربلاء”، مبينا ان “الخطة دخلت مرحلتها النهائية في الانذار اعتبارا من يوم السابع من شعبان والعمل جار مع الحكومة المحلية في ايجاد طرق حركة الزوار”.
واستبعد الغانمي “فرض أي حظر للتجوال خلال الايام المقبلة حتى تصل المدينة الى الذروة في ليلة الزيارة”.
ودعا الغانمي المواطنين الى “التعاون مع الاجهزة الامنية للإبلاغ عن حالة مشبوهة ومريبة للحركة لان الارهابيين يستخدمون الاساليب المختلفة وغير المتوقعة في تنفيذ عمليات الارهابية لقيادة العمليات تدخل المراحل النهائية من خطة زيارة النصف من شعبان”.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.