نيجيرفان بارزاني: من المستحيل أن يبقى العراق موحدا وضرورة تنحي المالكي

 

في لقاء متلفز مع قناة (BBC) أشار نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة كوردستان أنه من المستحيل عودة العراق إلى ما كان عليه قبل احداث الموصل.

وعزا نيجيرفان بارزاني أسباب تدهور الأوضاع الأمنية في العراق إلى نوري المالكي رئيس الوزراء العراقي، ويقول؛ أن تدهور الأوضاع ليس فقط بسبب هجوم داعش، وإنما جاء نتيجة السياسة الخاطئة لنوري المالكي بتهميش السنة.
وأعلن أن رئيس الوزراء العراقي فقد الثقة من قبل الكورد والسنة أيضاً، ويرى من الضروري أن يقوم المالكي بالتنحي عن منصبه بعد تهدئة الأوضاع.
ويضيف نيجيرفان بارزاني؛
« أنه من المستحيل أن يبقى العراق موحداً »
ويرى من الضروري ايضاً تمتع السنة باقليم مستقل بهم أسوة باقليم كوردستان ويرى هذا الإجراء حلاً ملائماً لإدارة العراق.
وبخصوص تحركات قوات البيشمركة في المناطق الكوردستانية خارج إدارة إقليم كوردستان وإنسحاب الجيش العراقي، أكد نيجيرفان بارزاني أن هدف هذه القوات هو ليس دخول مدينة الموصل وأولوية عمل البيشمركة هي حماية حدود إقليم كوردستان.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.