اجتماع معصوم مع الكتل السياسية يفشل في حل قضية ” الكتلة الأكبر” ويمهل التحالف الوطني حتى الحادية عشر مساءً لاختيار مرشحه

افاد مصدر برلماني مطلع، اليوم الخميس إن “اجتماع رئيس الجمهورية فؤاد معصوم مع رؤساء الكتل السياسية بشأن الكتلة البرلمانية الأكبر ومرشحها لمنصب رئيس الوزراء فشل في التوصل الى اتفاق بشأن هذه القضية”، مبيناً أن ” الاجتماع لم يتوصل الى اتفاق بشأن تسمية الكتلة الأكبر في البرلمان، بسبب اختلاف المواقف الكتل السياسية ورئاسة البرلمان بشأن تحديد الكتلة الأكبر في البرلمان”.
واضاف المصدر، أن “الاجتماع قرر امهال قادة التحالف الوطني حتى الساعة 11 من مساء اليوم لاختيار مرشح لمنصب رئيس الوزراء”، مبيناً أن “المجتمعين اكدوا  أن “عدم الالتزام بهذه المهلة سيعني ترك الخيار لرئاسة الجمهورية لتحديد الكتلة الأكبر ومرشحها لرئاسة الوزراء”.

وكان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم وصل، اليوم الخميس، الى مبنى البرلمان وعقد اجتماعاً مع رئيس مجلس النواب سليم الجبوري لبحث قضية مرشح الكتلة الأكبر لتشكيل الحكومة.
وكانت رئاسة البرلمان طلبت، اليوم الخميس، من رئيس الجمهورية فؤاد معصوم الحضور الى جلسة البرلمان، اليوم، لغرض حل مشكلة الكتلة البرلمانية الأكبر ومعرفة من هذه “الكتلة”.
ويأتي طلب رئاسة البرلمان بالتزامن مع عقد التحالف الوطني لاجتماع في منزل رئيسه ابراهيم الجعفري بحضور رئيس الحكومة المنتهية ولايته نوري المالكي لبحث قضية المرشح لمنصب رئيس الوزراء.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.