ملكة جمال «ناكرة للجميل»

 

هدد منظمون من كوريا الجنوبية لمسابقة ملكة جمال آسيا والمحيط الهادئ باللجوء الى الشرطة أمس في عراكهم مع ملكة جمال ميانمار ماي مايات نوي التي سحبوا منها اللقب وطالبوها بإعادة تاج مرصع بالأحجار الكريمة أخذته الى ديارها.
واتهم تشوي يون مؤسس المسابقة ماي بالفرار بالتاج الذي قدرت وسائل الإعلام ثمنه بـ 100 ألف دولار الذي فازت به في كوريا الجنوبية في أيار (مايو) لتصبح أول ملكة جمال دولية من ميانمار.

وقال منظمو المسابقة إن اللقب سحب منها لأنها ناكرة للجميل وغير أهل للثقة ولأنها كذبت، وأضاف تشوي: «المسألة تمس الآن صورة البلد وسمعته ويجب أن تساءل (عن التاج)».

وقالت ماي الثلثاء إنها حين عادت الى الوطن بالتاج كانت لا تزال تحمل اللقب وإنه بعد وصولها فقط تلقت برقية تفيد بسحب اللقب منها. وأضافت انها لن تعيد التاج الا بعد أن تتلقى اعتذاراً من المنظمين.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.