مسلحو “داعش” يعدمون مرشحة سابقة للانتخابات البرلمانية رمياً بالرصاص في الموصل

كشف مصدر محلي في محافظة نينوى، الأحد، عن قيام مسلحي “داعش” بإعدام مرشحة سابقة للانتخابات البرلمانية رميا بالرصاص في الموصل.
وقال المصدر في حديث لـ”السومرية نيوز”، إن “مسلحي تنظيم داعش اقدموا، مساء اليوم، على اعدام المرشحة للانتخابات البرلمانية السابقة زينة نوري عبد رميا بالرصاص”.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “مسلحي داعش اختطفوا عبد قبل يومين من منزلها في حي النور شرقي مدينة الموصل”.
وكان مصدر محلي في محافظة نينوى كشف، في وقت سابق من اليوم الأحد (7 أيلول 2014)، عن إعدام تنظيم “داعش” 40 شخصا بينهم أطفال رميا بالرصاص في الموصل.

ومنذ هيمنته على الموصل في (10 حزيران 2014)، نفذ تنظيم “داعش” عمليات إعدام جماعي عدة بحق بعض من ينتمون لمكونات مذهبية أو دينية يكفرها، كما أعدم العديد من أبناء الموصل بداعي ارتباطهم بالحكومة أو عدم تقبلهم لوجود التنظيم في مدينتهم.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.