عالية نصيف : على القوى السياسية توحيد كلمتها انسجاماً مع التوجهات العالمية لمحاربة داعش

أكدت النائبة عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف على ضرورة توحيد كلمة القوى السياسية العراقية انسجاماً مع الستراتيجية الجديدة للولايات المتحدة والاتحاد الأوربي ودول المنطقة في محاربة تنظيم داعش الارهابي .
وقالت في بيان لها اليوم :” ان على القوى السياسية وممثلي الشعب العراقي العمل على توحيد الكلمة ونبذ الخلافات انسجاماً مع الستراتيجية التي أعلنت عنها الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوربي وعدد من دول المنطقة لمحاربة تنظيم داعش الإرهابي “.

وبينت أنه :” بعد انعقاد مؤتمر جدة وفي ظل الاستعدادات الجارية لعقد مؤتمر باريس للسلام والأمن في العراق من قبل الناتو والاتحاد الاوربي ، بات ضرورياً أن تكون هناك استعدادات داخلية اهمها تعزيز وحدة الصف العراقي والتأكيد على أن داعش لايستهدف مكوناً معيناً أو طائفة محددة بل يستهدف جميع العراقيين بلا استثناء كما يستهدف حضارة العراق ويسعى لإنهاء وجوده “.

وأضافت :” يجب أن لانجلس في أماكننا وننتظر العالم ليأتي ويحارب داعش ، فإذا لم يوحد القادة السياسيون كلمتهم لن نتقدم أية خطوة الى الأمام في سبيل القضاء على الإرهاب واستئصال جذوره من العراق والمنطقة “.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.