غربة…

 

 

ثورة الوجع
تتماهى وتوسخ البياض
زاحفة لصراط الوحشة
تفشي رعشة لا تستكين
مطمورة
خالية الاشفاق
لا يرويها ارتواء
عطشى يابسه داكنة سوداء
صخرة
افترضناها تحس وتبكي
وتشكو عسف السنين
سيئة الظن
متثائبة تمضي بهاجسها الضاري لمداخن الجراح

توطن في الزنابق اسراب من الجراد
وتحلم بالباس الحز وتاج الملوكيه
اشتهاء سادي
تلوح بسوط العبودية
وتقول نحن ذرية انبياء ومصلحون
استهواها ..
ان تجر ساقها الكسيح الجانح
لبراكين ثائره
تهشمت
وتدعي انها ألهة
يا ويل لدعاة لحاهم مكانس للفرح ،

فاطمة منصور

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.