العبادي في السليمانية ليبحث عددا من التوصيات

عقد رئيس الوزراء  الدكتور حيدر العبادي مع المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني، مساء اليوم الجمعة، اجتماعا، وبحث خلاله عدد من التوصيات، من أبرزها حل ميزانية الإقليم ورواتب موظفيه مع عدم ربط المشاكل السياسية من الآن فصاعداً، بالإضافة الى حل مشكلة قانون النفط والغاز.
وقال بيان صحافي للمكتب السياسي للاتحاد الوطني: إنه “تم خلال الاجتماع الذي عُقد في مبنى المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني في مدينة السليمانية، بحث ومناقشة كيفية تشكيل الكابينة الحكومية الجديدة ومباشرتهم بالعمل في المناصب الموكلة إليهم”.
وأضاف ان “العبادي تناول خلال إجتماعه بقادة ومسؤولي الاتحاد الوطني، مؤتمر باريس للأمن والسلام في العراق بالإضافة إلى توجيه ضربات عسكرية لداعش في الأراضي السورية وإتخاذ موقف موحد من قبل الحكومة الإتحادية”.

وتابع البيان انه “بعد الترحيب بزيارة العبادي، قال مسؤول الهيئة العاملة ملا بختيار، أن المشاكل العالقة في الحكومة الاتحادية السابقة والهروب من تنفيذ القرارات والبرامج المشتركة دفعتنا إلى مراجعة علاقتنا والشك في كافة القرارات التي يتم اتخاذها”، مبيناً أن “الاتحاد الوطني الكردستاني عمل خلال السنوات الثماني الماضية للحفاظ على وحدة الصف الكردي، بالإضافة إلى الحفاظ على علاقات الإقليم بالأخوة الشيعة ومحاولته حل المشاكل العالقة مع الأخوة السنة بروح من المسؤولية”.
من هذا المنطلق، قدم ملا بختيار عدد من التوصيات لجعلها أحد المواضيع الرئيسية في عمل رئيس الوزراء حيدر العبادي، من أجل العمل بجدية وبصورة فعلية كما أشار في بداية حديثه ان يعمل على تنفيذ القرارات الصعبة.

التوصيات كالآتي:

1: حل مسألة ميزانية الإقليم ورواتب موظفيه مع عدم ربط المشاكل السياسية من الآن فصاعداً .

2: عدم إهدار الوقت بعدم تنفيذ المادة 140 كونها مادة دستورية وأساس لعودة الثقة بين إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية.

3: حل مسألة قانون النفط والغاز.

4: إعتبار قوات البيشمركة كجزء من المنظومة الدفاعية العراقية وتسليحها.

5: الشراكة الحقيقة في الحكم والحكومة أساس في عودة الثقة السياسية بين الإقليم وبغداد.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.