لعمار البازي.. (نعم داعش..تنظيما خارقا).. الاعلام الشيعي.. (ضلل الشيعة حول قوة السنة)ـ

 

بسم الله الرحمن الرحيم
هل يعلم الشيعة لماذا امريكا استطاعت اسقاط صدام باسابيع محدودة.. ولكنها اليوم مضطره لوضع سنوات لهزيمة داعش:

1. صدام كان يحكم بالحديد والنار (شعوب معظمها متذمره منه ومعارضه له).. كالشيعة والكورد…. (وهؤلاء كانوا كالطابور الخامس وحصان طروادة) ببنية الحكم السني بزمن صدام.. فلم  يبقى الا السنة العرب وهم اقلية لاتزيد عن 3 ملايين نسمة.. الذين اعتمدوا على الجيش والمخابرات والاستخبارات كاذرع عسكرية وامنية لهم..وبعد سقوط نظام صدام ..  فقد السنة اي مخالب لهم.. فانهيار نظام سياسي يؤدي لانهيار منظوماته الامنية كلها وتبخرها..

في حين داعش _(دولة الخلافة السنية).. .. تملك :
– شعبا سنيا.. متجانسا.. من حدود بغداد الى مدينة الرقة عاصمة الخلافة السنية .. بعد ان تم تهجير الشيعة والمسيحيين واليزيديين .. (فاصبحت مناطق سنية غير مخترقة)..

– جميع مقاتلي داعش هم من اهل السنة.. فلا تستطيع القوى الدولية ايجاد حلفاء لهم بينهم..

– مشروع داعش يعتمد النهج السني المذهبي الصريح .. فاستقطب عشرات الاف الاتباع ..العقائديين حتى الانتحار..

– مقاتلي داعش هم من العشائر السنية المسلحة.. والمقاتلين الاسلاميين السنة .. تحركهم الوحدة السنية.. ومحاربة الشيعة الرافضة.. وكذلك امريكا التي اسقطت انظمة اهل السنة الحاكمة كنظام طالبان.. وصدام.. وقتلت الاف المسلحين السنة بالعالم بافغانستان واليمن ومنطقة العراق وغيرها..
2.المشكلة بدول العالم الثالث هي ان المكونات الاثنية فيها.. تعتقد انها قادرة على اخضاع الاخرين.. وانها الكل بالكل.. وان رجالها يهزمون اقوى الجيوش..وانهم مسندين من الله والملائكة والمرسلين.. (فاذا واجهوا معارضة من المكونات الاخرى..والمنافسين..

فورا قالوا.. بما ان الله معنا.. اذن الشيطان مع خصومنا.. والشيطان هم (قائمة).. العملاء والخونة وتركيا وقطر والسعودية وامريكا والصهيونية واسرائيل.. والامبريالية والاستعمار.. الخ الخ الخ).. 

لذلك (السنة اقوياء)..  بالمقابل السني يقول (ان الصهيونية وامريكا والاستعمار وايران والصفوية والرافضية.. الخ الخ الخ) يتامرون على السنة.. لذلك هم اقوياء..
لان كل طرف يعتقد ان عقيدته هي الصح.. ولولا رجال الدين السوء.. لكان الطرف السني امن بالتشيع مرحبا به.. والعكس صحيح ان الطرف الشيعي سيؤمن بالتسنن مرحبا به..

3.    منذ سنوات حيث تعرضت السفينة الامريكية كول.. ببحر العرب.. لاعتداء بزورق مفخخ.. تغييرت النظرة الاستراتيجية في الحروب.. (فكول.. بارجة سعرها يزيد عن 100 مليون دولار).. في حين الزورق الذي ضربها لا يزيد سعره عن 5 الاف دولار فقط).. وسعر (ا ربي جي سفن) لا يزيد عن 300 دولار.. يحرق دبابة سعرها 3 ملايين دولار.. وحرب العصابات تهزم اكبر الجيوش.. ولا ينقذها حتى تكنلوجيتها..من درء الخسائر البشرية الجسيمة..  وهذا ردا على من يقول امريكا تملك اقوى الترسانات العسكرية.. فكيف لا تستطيع هزيمة داعش.. (وكأنه لم يطلع على ما حصل للجيش الامريكي بمنطقة العراق.. وكأن امريكا كانت بنزهة)..
وكأن هؤلاء لم يسمع جهلة الشيعة عندما قالوا

(ان عادت امريكا عدنا..وكلا كلا امريكا..وسنحارب امريكا ونقلنها درسا)..اي يريدون امريكا ان تدخل لمنطقة العراق لتكون بين مطرقة داعش السنية.. بالامام.. وخناجر مقتدى الصدر والمليشيات المحسوبة شيعيا من الخلف)..

4. مشكلة الشيعة.. هي خضوعهم (للاعلام المضلل).. المدسوس من ايران واحزاب شيعة السلطة.. من جهة..

والاعلام السني والقومي العربي من جهة ثانية.. الذان يختلفان بكل شيء ولكن يتفقون على (الخط الاعلامي المخادع لتضليل العقل الشيعي)..

ايران تريد ابعاد شيعة منطقة العراق عن امريكا.. من اجل احتكار القرار الشيعي بطهران.. والسنة العرب يريدون زرع اسفين بالعلاقات الامريكية الشيعية.. من اجل اقامتهم علاقات مع اقوى مصادر القرار العالمية ومنها امريكا..
ان الشيعة يتعرضون منذ زمن طويل للخداع والضحك على الذقون من الاعلام المحسوب شيعيا.. المصنم للزعامات والاحزاب ..

فمشكلة الشيعة  هي (ان نظرية المؤامرة غشت عيونهم) وجعلت بوصلتهم لا تستطيع ان تحدد لهم الاتجاه الصحيح..
 ازمة الشيعة انهم يعانون الخديعة من قبل (المعممين.. والسياسيين) المحسوبين عليهم.. الذين خدعوهم.:
1.مرة يقولون لهم ان (الاعتصامات السنية) مجرد فقاعه.. ليتبين بانها (براكين تتراكم حممها).. والشيعة غير مبالين باستعارها..
2. مرة يقولون لهم (ان اهل السنة لا يحتضنون الارهاب).. 

اذن (داعش والقاعدة) ليست قوى ارهابية بالمحصلة.. وهذا ما يريد السنة ارساله من رسالة.. بالمحصلة (يخرج الشيعة هم من يفجرون ويقتلون ويخربون).. عبر (الحكومة الصفوية ببغداد) اليس كذلك ؟

3. مرة يقولون لهم ان (امريكا دعمت صدام بالسلاح بحربه ضد ايران).. في وقت كل تسليح صدام كان روسيا سوفيتيا (دبابات تي 72 و63 و55 وغيرها).. و طائرات (السيخوي والميغ) و صواريخ (سكود وفروغ) وغيرها.. وبرامج صدام النووية كانت روسية فرنسية.. وقتل صدام كل معارضيه بسلاح روسي اساسا..

(ولم نسمع يوما زعماء الشيعة يصرخون بكلا كلا روسيا اوالموت للاتحاد السوفيتي) بل رفعوا شعار كلا كلا امريكا بوجه امريكا في وقت امريكا كانت تدعم المعارضة لاسقاط صدام.. وفي وقت روسيا رفضت حتى النفس الاخير اسقاط صدام..
4.عدم الوعي الشيعي .. بحقيقة ما يجري بين اهل السنة.. جعله يعتمد نظرية المؤامرة.. فاولا

لا يوجد شيء اسمه داعش.. فداعش تسمية يطلقها اعداءها ضدها.. ثانيا.. الدولة  الاسلامية السنية..

تمثل البركان السني .. المتمدد .. وهو يمثل اكبر تيار سني بين العالم الاسلامي السني المتمثل بمليار نسمة..

(فكما ان امريكا هزمت طالبان بافغانستان والبعث والسنة بمنطقة العراق ) ومع ذلك لم تسقط طالبان ولا القاعدة ولا البعث.. وخير مثال (صولة الفرسان.. قامت ضد مليشيات التيار الصدري..

ورغم هزيمة المليشيات.. استمر بقاء ما يسمى جيش مهدي والتيار الصدري بين شريحة من الشيعة).. كذلك داعش والقاعدة وغيرها..

استاذ عمار البازي..لنضع الله بين عيوننا.. كل عملية عسكرية.. تحتاج الى عملية سياسية.. فجيش امريكي لمنطقة العراق عام 2003..

واجهت امريكا طعنات من مليشيات محسوبة شيعيا.. في وقت امريكا هي من اسقطت صدام والبعث وحكم الاقلية السنية..

عزيزي ..امريكا اسقطت صدام السني.. وواجهت عدم وجود بديل سني برغماتي بين السنة ..
امريكا تريد ان تسقط داعش ويكون البديل ليس ارهابيا .. (بالمواصفات العالمية).. اي يكون مقبولا سنيا.. يطمئن اهل السنة.. بعد ان جهر السنة (برفضهم للجيش الصفوي الشيعي.. لان الكورد يقاتلون لجانب البشمركة..:

والسنة العرب مع داعش.. والذين لم يقاتلون لجانب داعش جلسوا ببيوتهم)..

فبقى ابن الخايبة الشيعي مشروع للقتل.. )..

وكذلك يرفض السنة المليشيات والحشد الشعبي لانه شيعي.. وهذا حقهم.. اذن يحتاج لفترة طويلة لاعداد قوى سياسية وعسكرية سنية تمسك الارض بالمثلث الغربي من جهة..

وتواجه التنظيمات الارهابية السنية..  وبنفس الوقت تطمئن السنة .. ونظرا لتشابك الوضع..وتمييع الحدود..

فمسالة الرفض السني ممتد لسوريا .. والعالم السني كله..
فهل امريكا الله تقول للشيء كن فيكون.. بالطبع كلا.. ومن الخطورة ان نعتقد ان امريكا قادرة على كل شيء

وهذا ما تريد امريكا ان توصله للشيعة.. فليس كل شيء تفسرونه مؤامرة.
نذكر بان في حرب فيتنام حارب الفيتناميين حرب عصابات ضد القوات الامريكية.. المدججة بالسلاح وسقط الاف القتلى الامريكان..رغم ان المقابل لم يكن يملك جيشا ولا اساطيل من الطائرات والغواصات وناقلات الجنود والاسلحة النووية..
امريكا تستطيع ان تسقط بسهولة انظمة عسكرية.. ولكن الفشل والنجاح يعتمد على شعوب تلك الدول..

فالشعب الياباني والالماني دخلتهم امريكا ونهضوا واصبحوا ينافسون امريكا بالتطور والتقدم والعمران.. وشعوب متخلفة بائسة كما في منطقة العراق والصومال وافغانستان دخلتهم امريكا فحاربوا اليد التي مدت لهم واعانتهم لاسقاط الانظمة الطاغية ضدهم.

انظر اليوم امريكا تمد اليد للشيعة لمحاربة داعش.. ولكن القادة المحسوبين شيعيا والمليشيات يعرقلون التدخل الامريكي..

كما عرقلوا الاستقرار بمنطقة العراق عندما وقفوا لجانب الارهابيين السنة بالفلوجة وحاربوا امريكا..

وتسببوا بازمة النجف.. فنقول لهم (اليس لولا امريكا لما سقط صدام والبعث وحكم الاقلية السنية).. كذلك اليوم اسمحوا لامريكا لمحاربة داعش.. خيرا من التضحية بخيرة شباب الشيعة بحروب استنزاف مع الجبهة السنية القذرة.

ولا ننسى بان القوى المحسوبة شيعيا صار لها 4 اشهر واكثر..ولم تستطع ان تتجاوز تكريت..

وتتعرض لهزائم كبرى كما في سبايكر والصقلاوية والجسر الياباني وغيرها.. وبعد ذلك يقولون (امريكا تريد ان تتدخل حتى تسرق انتصارات الحشد الشعبي)؟؟

بالله عليكم هل هناك عاقل بين هؤلاء ؟

والمصيبة انهم يقولون داعش لاتمثل السنة .. فاذا كان كذلك كيف جيوش نظامية كالجيش السوري وجيش نظام بغداد والحشد الشعبي والمليشيات والبشمركة ومعهم التحالف الجوي الدولي وهم عاجزين عن هزيمة داعش باي مدينة سنية كبيرة استراتيجية؟؟

ان لم يكن السنة هم اساسا داعش وداعش هم مسلحي العشائر السنية.
 وهنا اطرح سؤال طرحناه سابقا.. (ما قيمة السنة بدون داعش اليوم..والقاعدة سابقا)..

واذا كل شيء لا يعجبنا كشيعة.. نتهمه بانه اجندة صهيونية وامريكية الخ.. نتسائل..(من يمثل السنة العرب)؟

اذا البعث وطارق الهاشمي.. والحزب الاسلامي..والنجيفي.. والمطلك.. والدايني.. وعبد الناصر الجنابي.. 36 فصيل سني مسلح.. وداعش.. والقاعدة..

وحارث الضاري وصدام .. الخ) كل هؤلاء لا يمثلون السنة فمن يمثل السنة يا ترى؟؟

اليس  من حق السنة يقولون (نحن مجتثين.. ومهمشين).. (لان كل من يمثلهم.. يتم تهميشه)؟؟ ونؤكد لو اليوم تم ازاحة داعش من الساحة..

سوف يبارزنا السنة مستقبلا (بتنظيم سني اخر).. اشد ضراروة من داعش والقاعدة معا.. فلا حل الا بتاسيس اقليم وسط وجنوب (جمهورية سومر).. لنتخلص من شرور العراق الواحد مقبرة الشيعة.
 وعلينا ان لا نجعل انفسنا كشيعة اوصياء على الاخرين.. فالمكون الشيعي ارهق.. ودماء ابناءه تستنزف بلا حدود.. وبنفس الوقت السنة يتمددون..

فبعد ان اطمئن السنة اليوم بالهيمنة على المثلث الغربي وطرد الشيعة والمسيحيين واليزيديين منها.. يتحدث الخطاب السياسي السني اليوم.. (بانهم يمثلون النسبة الاكبر بالبصرة وواسط وبابل وبغداد)..

وهذا مستقبلا سوف يزحف عليه السنة.. والصراع سوف يحصل هناك بعنف.. في وقت على الشيعة ان يسارعون اليوم لتشكيل اقليم وسط وجنوب كامر واقع.. ويفعلون المادة 140 ويستردون بادية كربلاء وبلد والدجيل وغيرها..

……………………………………..

نصيحة للشيعة:
ماذا ينتظر المكون الشيعي.. ليأخذ قراره المصيري.. (فمن يريد حياة جديدة.. عليه ان يتخذ قرارات لم يفكر بها سابقا اصلا.. ويعمل اعمال لم يعملها من قبل).. لا ان يحاول ان ينفخ الروح بجثة هامدة.. اثبتت فشلها لعقود و اخرى لسنوات..

……………………….
واخير يتأكد لشيعة العراق بمختلف شرائحهم..  ضرورة تبني (قضية شيعة العراق)…. بعشرين نقطة.. كمقياس ومنهاج يقاس عليه كل من يريد تمثيلهم ويطرح نفسه لقياداتهم   .. علما ان هذا المشروع ينطلق من واقعية وبرغماتية بعيدا عن الشعارات والشموليات والعاطفيات، ويتعامل بعقلانية مع الواقع الشيعي العراقي، ويجعل شيعة العراق يتوحدون ككتلة جغرافية وسياسية واقتصادية وادارية.. ينشغلون بأنفسهم مما يمكنهم من معالجة قضاياهم بعيدا عن طائفية وارهاب المثلث السني وعدائية المحيط الاقليمي والجوار، وبعيدا عن استغلال قوى دولية للتنوع المذهبي والطائفي والاثني بالعراق،.. والموضوع بعنوان (20 نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع) وعلى الرابط التالي:

عشرون نقطة قضية شيعة العراق، تأسيس كيان للوسط والجنوب واسترجاع الاراضي والتطبيع‏

………..

سجاد تقي كاظم

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.