ملالا وابنتا أوباما “الأكثر تأثيرا” على المراهقين

 

أعلنت مجلة تايم قائمتها السنوية للمراهقين الأكثر تأثيرا في العالم، وتضم ابنتي الرئيس الأمريكي باراك أوباما، وفنانين، وكذلك الحائزة على جائزة نوبل للسلام، ولاعبة للبيسبول. وبالإضافة إلى ابنة أوباما الكبرى ماليا (16 عاما) والصغرى ساشا (13عاما) وملالا (17 عاما)، ضمت القائمة المغنية النيوزيلندية الفائزة بجائزة غرامي لوردي (17 عاما).
وقالت تايم إنها وضعت قائمتها التي تضم 25 مراهقا من خلال تحليل متابعيهم في وسائل التواصل الاجتماعي، والنجاح التجاري والأهمية الثقافية.
وأصغر أولئك المراهقين ساشا أوباما وزميلتها مون ديفيز (13عاما) لاعبة فريق فيلادلفيا للبيسبول، التي قادت الفريق للفوز بلقب دوري البيسبول الأميركي للناشئين.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.