نائب محافظ كربلاء الأول أطلاق التهم جزافا أمر مرفوض‎

 

العراق نت / كربلاء
قال النائب الأول لمحافظ كربلاء جاسم الفتلاوي ، الأربعاء، بأن أطلاق التهم جزافا وتحميل جهة بعينها الخروقات الأمنية التي طالت كربلاء أمر مرفوض  ، مؤكدا على اعتماد التحقيقات على أساس ما توفره الجهات الأستخباراتية والمعلوماتية لمعرفة الجهة التي تقف وراء ما حصل في كربلاء ظهيرة الاثنين الماضي الأسبوع الجاري .
وأضاف الفتلاوي لــ( العراق نت ) أن  “التفجيرات الأخيرة ما هي إلا رسائل بعث بها الإرهابيون لزعزعت المعنويات سيما قُبيل زيارة عاشوراء “، مؤكدا أنها رسائل فاشلة ومحاولة يائسة منهم لمنع إقامة شعائر الأمام الحسين (ع) “، موضحا ان “الإرهابيون أعطونا دون سابق دفعا وعزما للمضي قدما في حماية مقدساتنا والضربات التي لا تكسر الظهر تقويه “.
وأشار الفتلاوي” أنني أثق بالقدرات القتالية لأبنائنا في القوات المسلحة الذين سيقومون بتنفيذ الخطة الأمنية الخاصة بالزيارة العاشورائية ،  كما إنني أعول كثيرا على المواطنين في مساندة الخطط التي أعدت لخدمتهم أثناء الزيارة المليونية “.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.