الجاف: قانون حرية التعبير سيكون ملبي للطموح

 

قالت عضو لجنة حقوق الانسان عن التحالف الكوردستاني النائب اشواق الجاف، اليوم الإثنين 2014/11/3، أن “لجنتها أدخلت الكثير من التعديلات على مسودة قانون حرية التعبير التي ارسلتها الحكومة خلال الدورة البرلمانية الثانية”، وفيما أكدت انها ستكون ملبية للطموح، أشارت إلى أن اللجنة إستمعت إلى آراء المختصين وضمنتها في المسودة الجديدة. وذكرت الجاف، في بيان لها، تلقت ” العراق نت”  نسخة منه.

أن “مسودة قانون حرية التعبير عن الرأي وصلت إلى لجنة حقوق الإنسان في الدورة البرلمانية السابقة وكان كان فيها الكثير من القيود على حرية التعبير وعند القراءة الاولى طلبنا من اعضاء مجلس النواب عدم التصويت على هذه النسخة الا في حال ادخال التعديلات التي اتفقت عليها لجنة حقوق الانسان، وفعلاً باشرنا بعقد جلسة استماع للصحافيين ومنظمات المجتمع المدني ووزارة الثقافة والاكاديميين واساتذة الاعلام والمختصين بهذا المجال كافة، وأخذنا آرائهم وعقدنا مؤتمرات حول هذا الموضوع بعدها استخلصنا كل الاراء وضمناها داخل مسودة القانون ورفعنا القيود التي كانت مفروضة على حرية التعبير على سبيل المثال استبدال كلمة طلب الإجازة للتظاهر بـ”الإخطار “وكذلك طلب الإجازة للتظاهر قبل خمسة ايام التي كانت في المسودة الاولى وتحولت الى اخطار قبل يوم او يومين ويحسم بالتصويت أيهما يحصل على اكثر الأصوات قبل يوم او يومين لان النواب بعضهم كان مع الخيار الاول والبعض الاخر مع الخيار الثاني لذلك تركنا الخيار للمجلس وحسمه بالتصويت”.
وأضافت عضو لجنة حقوق الانسان، أن اللجنة غيرت الكثير من الامور الاخرى في المسودة كتواجد القوى الامنية واماكن التظاهر العامة أو الخاصة ومدى تأثير التظاهرة على هذه الاماكن وتم تضمين هذه التعديلات داخل مسودة القانون لتطرح عند القراءة الثانية”.
وتابعت الجاف، أن “القانون إلى التصويت الا انه لم يدرج على جدول الاعمال رغم اننا طالبنا بادراجه 3 مرات، والاهم من ذلك هو ان لجنة حقوق الانسان رفعت القيود داخل مسودة القانون وحولت المسودة الى مسودة فيها الشيء الكثير من حريات التعبير”.
وأشارت، إلى إننا نطمئن الجهات والفئات القلقة من هذه المسودة بانها لن تقر بشكلها الاول الذي وصل من الحكومة وانما سندخل عليها التعديلات كافة التي اجريت خلال الدورة الثانية وايضا سيعقد اجتماع مع الجهات المعنية لاضافة مالم يتم اضافته وسنستمع الى اراء جديدة للوصول الى مسودة ملبية للطموح قبل القراءة الثانية، والان نحن بصدد استلام اراء اعضاء مجلس النواب ومنظمات المجتمع المدني والجهات ذات العلاقة ليتم دراستها واضافتها للخزين المعلوماتي لدى اللجنة وبعد استخلاص الاراء يتم رفع المسودة للقراءة الثانية ومن ثم التصويت عليها”.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.