مؤتمر عاشوراء للعوائل النازحة بكربلاء

 

العراق نت / كربلاء
 شهدت محافظة كربلاء ، مساء الأحد ،  مؤتمر عاشوراء لمئات العوائل النازحة تحت شعار (نازحون الوطن ترهيب وترغيب ) ، وعلى قاعة البيت الثقافي وسط المدينة ، وبحضور رئيس مجلس محافظة كربلاء وأعضاء المجلس ومدراء الدوائر ورجال دين ومسؤولين سياسيين ، طالبوا فيه الحكومتين المركزية والمحلية بتحرير مناطقهم من تنظيم داعش والعودة الى ديارهم    .
وقال رئيس مجلس كربلاء نصيف الخطابي  في كلمة له في المؤتمر الذي  حضرته ” العراق نت ”  ، ان “كل مناطق العراق ستحرر من الزمر التكفيرية وستعود العوائل المهجرة إلى ديارها من مختلف المناطق بجهود الجيش العراقي وظهيره الساند من الحشود الجماهيرية المؤيدة من المرجعيات الدينية “.
وأضاف ان “عاشوراء هي أيام الحزن والذكرى العظيمة للصراع بين الحق والباطل ، وان الحرية ثمنها تضحيات عظيمة والحسين عليه السلام الذي تشرفت كربلاء المقدسة به وتعلمت منه ان يكون له دور في كل الوقفات البطولية “، مشيرا إلى ان “الزمر الإرهابية الذين أرادوا  أعادة قصص ابو جهل وأل مروان وسوف يكون العراق لهم قبورا وسيعلم العالم معنى الصمود والتضحية  “.
واوضح ان “كربلاء المقدسة هي بيت لكل العراقيين تحتضن من تهجر فيها وتستقبله بجهود الحكومة المحلية ، وبالتنسيق مع الأمانتين للعتبتين المقدستين الحسينية والعباسية “،  مبينا ان “أعداد مهجري تلعفر بلغ اكثر من 25 ألف مهجر في المحافظة  “.

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.