صفعة على نجمة “بوليوود” المسلمة لأن فستانها شفاف

كمال قبيسي

تلقت نجمة “بوليوود” الهندية، جوهار خان، صفعة على خدها طوى خبرها العالم وشاهدها الملايين في فيديو ظهر حديثاً، وبدت فيه الممثلة وعارضة الأزياء ومقدمة البرامج التلفزيونية الشهيرة بالهند، مذهولة من ضربة كف ملأ بها أحدهم خدها الأيسر، لشدة ما اغتاظ من فستانها الفاضح والشفاف، قائلاً: “إنها مسلمة، وعليها ألا ترتدي هذا الفستان” طبقاً لما كرر من صراخ قبل أن يعتقلوه.
صاحب الكف الصافع عمره 24 واسمه مالك عقيل، وشاهدوه ينهض من مقعده بين المتفرجين ويخترق الحواجز الأمنية ويصل إليها، فلم يدركوه لظنهم بأنه أحد المعجبين، وهي أيضا ظنته معجبا أقبل ليقول عبارة ما، أو حتى قبلة على اليد احتراما، بحسب ما طالعت “العربية.نت” في صحف دولية كثيرة عما حدث، إلا أنه خيّب ظنها وعاجلها بصفعة من النوع الرنان وذي الصدى، وفي حضور 250 رجل أمن داخل الاستديو الذي كانت تقدم فيه الأحد الماضي برنامجها Raw Star الشهير بمسابقاته الغنائية.
وكما نرى في الفيديو، فإن فستان جوهار التي ولدت لعائلة مسلمة في 1983 بمدينة “بوني” في ولاية “ماهاراشترا” المطلة في الهند على بحر العرب، كان ضيقا عند الخصر وجيرانه، وكان فاضحا يكشف معظم ظهرها الذي بدا عاريا أيضا، إلى جانب أنه كان شفافا بعض الشيء، وبالتأكيد ساعدت أضواء الاستوديو على كشف ما وراءه .
وانقضوا على مالك بعد صفعته على الخد “البوليوودي” واقتادوه مكبلا بالأصفاد، في وقت كانت جوهار تنتفض مما حدث لها في حلقة البطولة النهائية للمتسابقين، وحضرها 2500 متفرج اكتظ بهم الاستوديو، وقالوا في ما تناقلته الوكالات إن ما أقدم عليه الشاب المتحمس يخضع لعقوبة المادة 354 من القانون الهندي، لكن أي وسيلة إعلامية لم تأت على حجم هذه العقوبة التي يمكن أن تكون السجن مع غرامة.
وهناك ما كان أصعب على جوهار التي تقدم برنامجها في مدينة مومباي، وعانت منه قبل شهرين، وهو حين انفصل عنها صديقها الحميم، الممثل الهندي تاندون كوشال، لأنها طالبته بترك الديانة الهندوسية واعتناق الإسلام تمهيدا ليجمعهما الزواج في قفص شرعي واحد، إلا أن كوشال رفض الطلب.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.