رقم قياسى عالمى لمباراة كرة سلة استمرت 5 أيام بلا توقف

حطم لاعبون فى مباراة خيرية ماراثونية لكرة السلة فى العاصمة الفلبينية مانيلا الرقم القياسى العالمى المسجل لأطول مباراة فى هذه الرياضة اليوم السبت، 29 مارس، فقد استمروا فى اللعب بدون توقف لمدة خمسة أيام.
سجل الرقم الجديد باسم فريقين كل منهما مؤلفًا من 12 لاعبًا شاركوا فى المباراة التى استمرت 120 ساعة ودقيقة واحدة وسبع ثوان.

وحطم الفريقان اللذان لعبا بشروط صارمة منذ يوم الاثنين (24 مارس) الرقم العالمى السابق وهو 112 ساعة و13 ثانية، الذى كان مسجلًا باسم فريق ميزورى فى الولايات المتحدة.
ولم يسمح للاعبين بمغادرة الملعب لكن سمح لهم بنيل قسط من الراحة على المدرجات المجاورة للملعب أثناء فترات استبدالهم، كما تعين عليهم إبداء روح التنافس ولم يسمح بظهور إمارات الإجهاد عليهم أثناء اللعب.
ونصح المدربان اللاعبين باللعب على فترات لمدة ساعتين يتم استبدالهم بعدها بلاعبين آخرين من أجل الحفاظ على أكبر قدر ممكن من طاقتهم الجسمانية.

وتحمل اللاعبون خمسة أيام من التحديات البدينة والذهنية الشديدة لكن بعد صافرة النهاية للمباراة الماراثونية قال اللاعب “جوستو كويتا”، إن الأمر يستحق.
وأضاف “مررنا بكثير من المصاعب.. اكتئاب..ألم وتوتر المشاعر .. كلها ممتزجة ببعضها، لكن حين أدركنا أننا أمضينا 120 ساعة فى المباراة اختفى الألم وشعرنا بسعادة غامرة.”

ومن بين لاعبى المباراتين وعددهم 24 لاعبا كان هناك ثلاثة ممن شاركوا فى تحقيق الرقم العالمى السابق مع فريق ميزورى الأمريكى انضموا لمحاولة تسجيل الرقم العالمى الجديد من أجل العمل الخيرى.
وقال جيفرى مور الذى يدير أيضا حدثا خيريا آخر فى الولايات المتحدة لصالح ضحايا إعصار يولاندا (هايان) “اطلعت على القليل مما سببه الإعصار يولاندا ومآسيه، علمت أن هناك عائلات وأطفالا.. آلافًا مؤلفة شردوا، لدى خبرة بشأن رقم قياسى عالمى فى مباراة كرة سلة، أعرف أن الأمر صعب لكننى أعرف أيضا أن السبب عظيم، لذلك كان الأمر بالنسبة لى يتعلق بأطفال لهم احتياجات.”

ومنح محكمون لموسوعة جينيس للأرقام القياسية لقب الرقم الجديد لفريقى مانيلا بعد أن قيموا اللقطات المصورة والوثائق حين تجاوزا فترة الرقم السابق وهى 112 ساعة فى ساعة مبكرة من صباح اليوم.

وقالت واحدة من المحكمين بينما يحتفل اللاعبون ويصيح الجمهور بهتافات تمجد الفلبين “بوسعى أن أؤكد أن المباراة استمرت 120 ساعة ودقيقة وسبع ثوان، إنه لقب رقم قياسى عالمى جديد لموسوعة جينيس.”

وقال مسئول فى شركة كبرى ومشارك فى تنظيم الحدث يدعى جوناثان روبى إن “الإنجازات لا تتوقف هنا، جمع التبرعات مستمر لصالح هؤلاء الناس.”
ومن بين الأهداف الجزئية للمباراة جمع تبرعات من الجمهور لصالح منظمة خيرية تبنى منازل لضحايا الإعصار هايان فى وسط الفلبين، وقدر منظمو المباراة ما جمع خلال المباراة بنحو ثلاثة ملايين بيزو (67 ألف دولار).

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.