إلى الفدائية البطلة(جميلة بوحيرد).. لك كل الحب والإعجاب كسرب حمام من آخر الدنيا إلى الجزائر!- أنمار نزار الدروبي

الله الله..كم انت عظيمة ورائعة..أربعة وثمانون عاما عمرك..ومازلت تمثلين آيقونة النضال العربي ضد الاستعمار. لكن نضالك اليوم له طعم آخر؟

Read more